عبد الرحمن مجيد الربيعي

عدد القراءات : 825
حجم الخط: Decrease font Enlarge font

محمد علوان 

 
 في اواخر ستينيات القرن الماضي ، شاركني رحلتي المدرسية في ثانوية قتيبة ، صبي قصير القامة ضئيلها فضلا عن نحافته ، بشرة حمراء ، وجبهة عريضة توحي الى بداية صلع . قدم نفسه لي بأن اسمه فاضل ، كان يحمل ضمن دفاتره المدرسية كتابا خارجيا ، وهذه التسمية تطلق على الكتب الخارجة عن المنهج ، اثارني الكتاب اكثر من الطالب الذي قدم نفسه باسم فاضل ، فضولي دفعني لان استأذن منه بان اتصفح الكتاب ، كان بعنوان ( السيف والسفينة ) ثم اسم الكاتب ( عبد الرحمن مجيد الربيعي) وعبارة اخرى مجموعة قصصية ... اسهب فاضل في شرح اهمية الكتاب ، قلت له يبدو عليك انك تقرأ كثيرا .. حالما قال نعم حتى قلت له اني كذلك .. وكنت قد انتهيت من قراءة كل مايتعلق بأرسين لوبين وشارلوك هولمز .. تبارينا في الكتب التي قرأها كل واحد منا .. كانت كفته تفوق كفتي اذ قال انه قرأ بؤساء فكتور هيجو واستعرض اسماء كتاب اجانب ، لم اسمع بهم من قبل ... فضلا على انه اخرج جريدة كانت مطوية في جيبة اسمها ( المتفرج ) وفتحها على مكان معين اشار الى الاسم .. هذه قصتي وهذا اسمي .. قرأت فاضل الربيعي ... قلت له وبسخرية انه ليس اسمك الثنائي ولا الثلاثي .. من يثبت انه انت .. اخرج دفترا مدرسيا مكتوب فيه العنوان ذاته الذي اشار اليه في الجريدة .. قلت ربما تكون قد نقلتها .. غضب الطالب .. وغضبت انا من نفسي لاني كنت اكتب الكثير .. فلماذا لاانشرها .. في اليوم التالي اعتذرت من فاضل وطلبت منه ان يعيرني الكتاب الذي رأيته .. رحب بالفكرة واخرج الكتاب .. قال لمدة اسبوع ... لاغير .. كان فاضل الربيعي نحسا منذ طفولته ، المهم اخذت الكتاب وقرأته في يوم واحد .. واعدت قراءته في اليوم التالي .. وفي اليوم الثالث .. كتبت مشروعا لقصة .. لم اجرؤ على ان اريها لفاضل .. لكني اريتها الى الاستاذ عزاوي الذي يجلس عصرا في المقهى التي تحاذي زقاقنا في قطاع 18 حي الاكراد في مدينة الثورة ... اخرج قلمه وصحح لي بعض الاخطاء .. واعطاني القصة .. قلت له مارأيك استاذ بما قرأت .. ( بيك لزمه ) ولكن واصل الكتابة والقراءة .. في اليوم التالي قدمت القصة الى فاضل الربيعي ... اراد ان يرد لي شكي بكونه كتب تلك القصة المنشورة في المتفرج ... فقال مستحيل .. مستحيل .. يبدو عليك انك نقلتها من قصص عبد الرحمن الربيعي ... قلت له بعصبية أياك ان تتهمني وكدنا ان نشتبك بالايدي .. في اليوم التالي .. استعرت من المكتبة المركزية رواية البؤساء .. انهيتها واعدتها لأستعير عمال البحر لهيجو ومن ثم دوستويفسكي وبلزاك .... وبدأت رحلتي مع القراءة ... وكنا نتصالح انا وفاضل الربيعي يوم ونختلف يوم اخر ، ونتنافس في استعراض ماكنا نكتب وماكنا نقرأ امام اساتذة كبار ... الى يومي هذا وانا على خلاف مع فاضل الربيعي .... ولكن يبقى عبد الرحمن الربيعي .. ومجموعته السيف والسفينة وفاضل الربيعي محفزات كبيرة لي للبدء في رحلة الكتابة ....
 

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

كتاب الحقيقة

عدنان الفضلي   لست هنا لأعمم على السعوديين جميعاً، فانا أول من يعرف ان السعوديين انفسهم يعيشون المرّ وهم يجبرون على طاعة المتشددين الوهابيين، كما ان لي ... تفاصيل أكثر
د. صالح الصحن    سلاما سينمائيا كبيرا لعشاق السينما...سينما الانسان والوطن والقضية  ..سينما الحياة  ..والجمال والثقافة..سينما المصير والوجود ..سينما الفن والحب والحكمة....ونحن نتطلع الى ذلك المستوى الذي ... تفاصيل أكثر
علي علي       يروى ان رجلا أعمى تزوج من امرأة مبصرة، قالت له ذات يوم: لو رأيت جمالي وحسني لعجبت! فقال لها: لو كنتِ كما تقولين ... تفاصيل أكثر
ابراهيم الخياط       خليفتان أمويان اشتهرا فقط باسميهما الغريبين، أولهما يزيد بن الوليد بن عبد الملك بن مروان بن الحكم، الخليفة الأموي الثاني عشر، وسمي يزيد الثالث ... تفاصيل أكثر
محمد عبد زيد   قيل  ان الكتاب يقرأ من العنوان وهذا من الثوابت التي نشأت المعارف عليها ولكن مايبدو ان هناك استثناءات بدأت تظهر على هذه المفاهيم ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي      حتى وقت ليس ببعيد كانت اغلب دول امريكا اللاتينية تعاني الفقر والديون المتراكمة، فضلاً عن عدم الاستقرار السياسي، نتيجة الصراع المستمر بين الاشتراكيين ... تفاصيل أكثر
منعم جابر    مرة اخرى يعود ابناء نادي الزوراء لتحقيق انجاز جديد والفوز ببطولة الدوري الممتاز للموسم  2015 – 2016 وبقوة كبيرة حيث استطاع الفريق تحقيق نتائج ... تفاصيل أكثر
طارق الحارس   بعد أن شتمه الجمهور العراقي في عدة ملاعب نتيجة لتدهور مستواه الفني والبدني، وبعد أن ضربه الجمهور بالقناني الفارغة والحجارة نتيجة لتصريحاته الفجة ضد ... تفاصيل أكثر
علي علي    قد لاأشط عن الصواب ولا أشذ عن الرأي السديد إن قلت أن بلادي طاردة للكفاءات والعقول والخبرات، وما أظنني بظلام او سباب او لعان ... تفاصيل أكثر
 شاكر العبادي       لم اعد احتمل سماع تلك الاصوات الجميلة الرائعة التي شاهدتها في المتحف البغدادي ومن خلال اصبوحة كل جمعة . نعم هذه حقيقة المتحف ... تفاصيل أكثر
قصي الفضلي    حرية التعبير في الوسائل الأعلامية حق مكفول دستوريا ً ويعد من المظاهر الايجابية المعبرة عن مدى حرية وديمقراطية الدولة ، واحدى الدعائم الأساسية التي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي        هذا العمود سبق وان قرأته على منصة حفل تأبين الراحل احمد المظفر واليوم ايد نشره بناء على طلب احدى الصديقات واحد الاصدقاء بمناسبة ... تفاصيل أكثر
علي علي       الصحافة، مهنة كباقي المهن في المجتمع، مع الفارق أن مزاولها يحتك مع شرائح عديدة وفئات كثيرة في المجتمع، وهذا قطعا يتطلب منه جهدا ... تفاصيل أكثر
محمد عبد زيد   لا اريد اعطاء مقدمات الى واقع بلدي وكيف ان الفشل قد القى بأطنابه في اغلب المفاصل حتى بتنا نحلم بأن نجد مفصل يمكننا ... تفاصيل أكثر
بلال حنويت الركابي    كثيراً ما نسمع في هذه الأيام عن حلم الدولة الكردية وانفصال اقليم كردستان عن العراق ورسم الحدود بالدم وهذا الأمر قد تطرق اليه ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي        يحكى ان قرداً كان متواجداً في إحدى حدائق الحيوان يثق بجميع زائري الحديقة، فيأخذ منهم كل ما يعطونه من غذاء ويلتهمه دفعة واحدة، ... تفاصيل أكثر
 رياض الركابي    كنّا نسمع من اساتذتنا ، كيف كان (دراويش الشعر ) يحيطون بالشعراء المبدعين اينما حلواّ ، ويواظبون على حضور المهرجانات الشعريّة التي تقام في ... تفاصيل أكثر
طارق الحارس     لم يأكل الحصة التموينية .. !! لم يقف في طوابير الغاز ..!! هكذا هو تقييم الوطنية عند بعض أدعياء الوطنية ضد شبابنا من المغتربين في أرض ... تفاصيل أكثر
علي علي        لاشك أن الصراع بين المخلوقات قائم منذ بدء الخليقة الى يومنا هذا، وهو مشروع بحكم غريزة بقاء الأصل والنوع في الكائنات غير العاقلة ... تفاصيل أكثر
حيدر محمد الوائلي     قالت له امه اذهب لترى اباك فلقد سمحوا لنا بمواجهته في سجن مديرية الأمن بالبصرة، لقد سعى لنا اولاد الحلال واستحصلوا موافقة لمواجهته ... تفاصيل أكثر