أمسية ملكية إسبانية تحلق في رحاب بغداد الحضارة

عدد القراءات : 34
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
أمسية ملكية إسبانية تحلق في رحاب بغداد الحضارة

الحقيقة - وكالات

 

وسط حضور رسمي تمثل بالسيدة سميعة الغلاب، رئيس لجنة الثقافة و الإعلام في مجلس النواب العراقي، و الدكتور علي حميد كاظم مفتش عام وزارة الثقافة و السياحة والآثار، و الدكتورة اقبال نعيم مدير عام دائرة السينما و المسرح، و السيد فلاح العاني مدير عام دائرة العلاقات الثقافية العامة، و ممثل وزارة الخارجية العراقية و مجموعة من المديرين العامين في وزارات الدولة و سفراء الدول العربية و الاجنبية، يتقدمهم سفير مملكة اسبانيا في العراق القائم بالدعوة للحفل ،واعضاء السلك الدبلوماسي للدول الشقيقة و الصديقة العاملة في بغداد، وحضور ثقافي مهيب و اعلامي واسع ومتعدد المسميات و العناوين ، وجمهور كبير لم تتسع له قاعة المسرح الوطني، انطلق كرنفال ( الفلامنكو) الاسباني وهو نتاج تعاون بين سفارة مملكة اسبانيا في العراق و وزارة الثقافة والسياحة والآثار/ دائرة السينما و المسرح فيها ،ومن سمادير البهجة و الالق الأندلسي حمل الاثير حبات ندى الفلامنكو لتلامس بمحبة و نقاء جنات بغداد الفاتنة بتاريخها المطرز بماء الذهب في مؤلفات العالم باجمعه يتناقلها القاصي و الداني .. فما ان تذكر الف ليلة و ليلة حتى يحلق السامع في رحاب مخيلته ليستحضر الق الماضي العريق المتفاعل حاضرا مع الأمسية الملكية الإسبانية التي قدمتها سحابات الفلامنكو لتنهمر حبا و روعة و جمالا في سماء بغداد.

الحفل الذي احيته فرقة (كواتاماديل كامبو ) مع راقصة الفلامنكو (مارتا بالباردا ) الاكثر شهرة في العالم، بدأ بعزف السلامين الملكي الاسباني و الجمهوري العراقي، ليعتلي بعدها سعادة السفير الاسباني (خوان سكوبار) المنصة  كي يعرب عن فخره وهو يقف على خشبة المسرح الوطني امام الجمهور العراقي و يقدم شرحا عن احدى اهم الفرق في اسبانيا مشيرا الى انها المشاركة الثانية لهذه الفرقة في العراق، لكنها لأول مرة تقف على خشبة المسرح الوطني .

وأكد سعادة السفير على نجاح تكرار تجربة تقديم الفلامنكو حيث قدمت السفارة بالتعاون مع دائرة السينما والمسرح العام الماضي حفلا فنيا للفلامنكو لفرقة اسبانية كلاسيكية، وهذه المرة نقدم حفلا للفلامنكو مختلفا و جديدا غير تقليدي، لان الة السكسفون ستكون الالة الرئيسية في العمل وليست الة الكيتار، ويعد عازفها من اشهر عازفي السكسفون في اسبانيا، حيث حصل على جائزة افضل عازف قبل ثلاث سنوات ، وهذه الجائزة لا تمنح الا لعازفي الفلامنكو ومنحه إياه يعد انجازا كبيرا . 

مضيفا  ان هذه الفرقة متمرسة ومشهورة و متفوقة في ادائها، وهي تقف لاول مرة على خشبة المسرح لتقدم عروضها، كما ستقدمها   في السليمانية ودهوك. 

هذا و شكر سعادته وزارة الخارجية العراقية ووزارة الثقافة والسياحة والاثار وخص بالشكر، دائرة السينما والمسرح التي فتحت أبواب التعاون و استمرت بمتابعة تفاصيل إقامة العرض بحرص كبير من قبل جميع أقسامها المعنية،  كي يقدم هذا الحفل بحلة رائعة للجمهور العراقي .

و اختتم سعادة سفير المملكة الإسبانية في العراق حديثه بالاشارة الى اهمية اعادة الحياة الى بغداد وتقديم الدعم الى هذه المدينة صاحبة الحضارات المهمة في التاريخ العالمي، مؤكدا على ان الثقافة هي افضل الطرق لنبذ العنف وما نقدمه اليوم هو افضل ما نقدمه الى بغداد.

بعدها قدمت فرقة الفلامنكو اجمل المعزوفات و الرقصات لراقصة الفلامنكو المشهورة مارتا الباردا التي خصت الموقع الالكتروني الرسمي للدائرة بتصريح، عبرت فيه عن سعادتها الكبيرة لوجودها في بغداد واصفة اياها بالجميلة جدا، و بين هذا الجمهور الذواق المتفاعل مع ما قدمته الفرقة . 

و في ختام الحفل الذي استمر لساعات تفاعل فيها الجمهور مع ما ما قدم من فن راق، كللت دائرة السينما والمسرح الفرقة الإسبانية و راقصة الفلامنكو بباقات من الزهور العطرة تقديرا لابداعهم .

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

كتاب الحقيقة

عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
احمد كاظم ... تفاصيل أكثر
زكية حادوش ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
ريسان الخزعلي ... تفاصيل أكثر
صغيري الجميل:    ها هي ذكرى رحيلك قد تصدرت صباحتنا، وهاهم جميعاً.. أهلك وصحبك ومعهم الأمكنة يفتقدون حضورك وسط هذا الضجيج المسمى فراق، لكني أعلم انك ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
اياد السماوي ... تفاصيل أكثر
عبدالله الجزائري ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
ريسان الخزعلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
واثق الجابري ... تفاصيل أكثر
أحمد حسين ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
رحيم الخالدي ... تفاصيل أكثر