الجنة بـ (300) فلس

عدد القراءات : 124
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الجنة بـ (300) فلس

عاصف حميد رجب

وسط الحشود، يجري نهر قد فقد ظله، وهناك الملايين من من ادخلوا تحت التراب، الذي يملء انظار الموتى ويحفظ عوراتهم من الانكشاف المر ، والمرارة تنتحي جانبا لكي تسمح للاسى بالعبور قطعة صغيرة، وللحزن شوال اكبر والدلال كان ولم يعد موجودا. حب مات ومصيره هو ما كان . وهنا تتابط المراة خصرها تفكر وتتفكر في حياتها، هل هي مازالت تحمل تحت ابطها بعض الشباب؟ هل في راسها حلاوة العمر؟ وهل هناك بقية جمال؟ كم من الاولاد هم نصيب اسرار المهج في ان تكون عارا وشنارا؟ كم لاقت هذه المراة من صفح عن اخطاء بل جرائم كان المرحوم ينتابها بين حين وحين لنفسه ويحكم عليها بالشتم والضرب لو وجد فيها كلمة من دواعي اسفها ووجدانها المقهور؟ .

كما هي مثل الفراشة تفرش اجنحتها لؤما ونذالة، مسائل الناموس حتى تتفجر فوهة بركان الموت لتنهي تعسف ومظالم عميقة لا تنساها ؛  ولكنها تقول لنفسها: الرجل رجل والمراة مرأة، هنا تختار الاثنين الاسى لها والاسى لزوجها ؛ كان يفرط في الشراب وتنط عيناه لاقل تلميحة حتى لو كانت بريئة ويزأر وينهي، كانما هو شاه شطرنج ولكن اليس في لعبة الشطرنج كلمة شاه مات لا يعني له الموت الا حبة ذكرى مخيفة؟ ؛ انه رجل شديد الباس جسمه متكامل في المجتمع يحط على الاشجار، صوته زاجر فيه الكثير من الباس والياس لباقي الاسرة. 

سرت المراة لموت سبعها، وحملت فوق راسها زبيل الفرج واعالة الاولاد والافواه مفتوحة وطلبات الناس مجحفة، كونها ما زال فيها بريق في عينيها يشتهي الجمال .

شق راسها، بيده فاس لا يتوانى عن الضرب على الراس فهو هدفه ؛ يقول والدم يسيل حوله وممن حولها: ايتها الساقطة لا احد ينهاه، فهو السبع عندي الاكثر يا امراة .ذكريات طافحة تولد الحقد والاستسلام للحظ والنصيب والحقد تحرسه في نفسها ليقدم نفسه يوما ما. 

مات جلاد زوجته بائسا، فقد شرق في ريقه وهو نائم، خنقته جرعة لعاب ودخان السكائر، كان قد اتم مهمته وقلبه يذبحه ووريده خال من السكر وملآن بالكحول، والحقيقة كان يعلو في العمر من السنين والوهن ولكنه السبع .

يوما ما كان يدمدم كلمات اقتربت فاذا هو يكلم نفسه عن مساواة المراة بالرجل، فسمعته  احدى النساء في مجمع يسمى رابطة المراة؛ما هي الرابطة هل تربط على خصرها حزاما وتحفز عضلاتها للعراك ؟ لا احد يعلم، امراته ام وزوجة ونادرا ما تكون عشيقة مع زوجها، اذا ظهر منهما دحابة سلقتها الفطرة  المهم خالها طيف بعد وفاة الرجل حيث ظهر لها كعمود من حديد يتكلم ينهاها ويرعبها، وهي في منامها حاسرة ؛تطن في اذنيها طن النحلة كلمات زجر وخوف مع الضرب يراودها بين حين وحين ترفع يدها خوفا على راسها من الضرب، وتقول كم الضرب على الراس مذل ومهين كوابيس ما بعد الموت، انتظرت اياما تسبق الجمعة وبدات تترقب اول جمعة لتذهب للمقبرة،  ذهبت، قابلها ناس ونساء يثرثرن عن الميت الذي دفنته البلدية كون لا احد له وعن الجنة والنار راودها هاجس هل تتمنى لزوجها الجنة ام النار؟ ؛ الدنيا عسيرة في مرأى البشر حتى انهم كفروا بالجنة والنار والسماء المجحفة هل الله يتسلى بمرأى الظلم وجعلوا من دعائهم وعاء للمعممين اثناء الليل ومنتصف النهار وكل العمر . 

غطت راسها بعباءتها وذهبت وحيدة لقبر زوجها لا تملك الكثير في جيبها فالله يحل كل المشاكل والا لماذا وجد ولماذا خلقنا! هذا ما كان يدور في راسها مع افكار تائهة ايضا. جلست عند مقدمة المقبرة شاهدت (ملا) ضريرا جالسا متكئا على احد الحيطان، تقربت منه لسؤاله عن قراءة بعض القران على روح ميتها قال لها: نعم وطلب دينارا كاملا على ذلك. امتعضت المراة فهذا كثير. ساومته كثيرا وانتهت المساومة لصالحها على 300 فلس اندس قربها واخذت بيدها الملا واجلسته عند راس القبر بدات تنتظر .

احم احم عدل حنجرته ,,,

اعوذ بالله من الشيطان الرجيم 

بسم الله الرحمن الرحيم

"خُذُوهُ فَغُلُّوهُ. ثُمَّ الْجَحِيمَ صَلُّوهُ. ثُمَّ فِي سِلْسِلَةٍ ذَرْعُهَا سَبْعُونَ ذِرَاعًا فَاسْلُكُوهُ توقف يا ملا اقرا له عن الجنة عسى ان يدخلها  ابتسم الملا ابتسامة العميان وقال : هل تريدين ان يدخل رجلك الجنة بـ 300 فلس.

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

كتاب الحقيقة

عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
قدوري العامري ... تفاصيل أكثر
طه رشيد ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
    عاصف حميد رجب      سالت قلبي الصغير.. لماذا التردد في العظمة من الامور وتكتفي بانحراف رجفة القلب ويهتز وينبض بقوة  خطرة؟ .هذا في الخيال فالقلب صغير ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
أحلام اللامي ... تفاصيل أكثر
انتصار الميالي ... تفاصيل أكثر
عاصف حميد رجب ... تفاصيل أكثر
حنان محمد حسن ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
طه رشيد ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر