عاصف حميد رجب ملك في دولة المماليك

عدد القراءات : 61
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
عاصف حميد رجب ملك في دولة المماليك

 

انا جندي بسيط اتلعثم في الكلام والقيض شتاء عندي ؛ لا اكثر من الكلام سوى وجهة الحران من سعير جهنم احتمي بالرحمان  اقول قولي هذا وليلعن اناس البشر الطغيان وتنسل حديدة الياس للجيران وتسبق كلمة النهار ليل الكسلان وترهف اذني ومسمعي كما يسمع ذو الهلاوس الهذيان ؛ لست بملك ولا املك دولة لها ملوكية واتفطن ان لماذا ليس لي من هذا شيء ؟ هناك شرط في الملك ان له خصيانا في سراديب الحريم والنهار وبعد الفطور في رمضان غثيانا . لم لا تلمزني باشارة لكي اكون طوع امرك، نادني باسمي الجندي الباسل في رح اب ساحات المعارك والبطولة، لي قبل غيري سوى اني متعب ولا املك خيطان ؛ للملك  ان يكون صالحا فهو اما خليفة او هتلر او ستالين او المضروب على عينو تروتسكي .                                      من  يمس شعرة من لحية الخليفة تكون هناك حربيموت فيها وباخلاص شديد معظم الابطال وليعش السلطان خليفة الامور الخفية وبلاط بارد خاصة في رمضان ؛ رمضان الخيرياتى بالسباع لخدمة من هم من الحاشية والحاشية نوعان نوع نزق ونوع زلق اما النزق فاهرب من وجههاذا اقبل  اما الزلق فزحلق قدميك الى ركض كالعدائين عندما تلمح شبحه وليس هو .    بات الرمل يحرق قدمي الجندي الباسل قرر اعتزال الجندية والتوجه لكتابة الشعر مع العلم انه قدم اوراقه الى الجهات المختصة ليكون ملكا في دولة المماليك المرام سقيها من نهر الزاب ليس للسماء، ولا للماء من معنى سوى ان الجمهور قاتل وبلا سبب ربما السبب هو الملوك والسلاطين على مد العصور في استباق الخيل نحو نهايات السدود التي تحبس الماء .يا للهول، سد يغري الماء كالفخ، فعندما ينسل الماء تغلق عليه الابواب، انها سرقة وليست قتلا ؛ القتل من صفات الجندي والجنود البواسل تحت امرة الخليفة. شق الحصير التي تجلس عليها ليست مهمة صعبة بل هي جهاد في سبيل الله، وان تكن خليفة يجب ان تخلف الله في الارض وتحكم بالعدل ؛ العدل وهل ليس هناك غزو وهناك حج فقط ؟ اشماز الخليفة والملك الموعود في تحقيق العهود التي قطعها على نفسه بلا تاج ولا اي رتاج فهو الخليفة؛ واعترض الخليفة مرة اخرى، قائلا :وهل يا ترى الغزو ممنوع في مملكتي؟ اجابه الجمهور لا يا نافع الناس في ما لا ينفعهم، ان الغزو حاصل ولكن الموت حرام والقتل حرام وسفك الدماء دعه للئام ؛- دحض الملك في حجته حيث راى ان ما يقوله الناس الموافقة والقتل واوامره من اختصاص الملك  ......انا جندي لم ادخل حربا الا مرة واحدة قتلت عدوا ليست لي عداوة معه ولكني مع ذلك لست متاكدا اني انا الفاعل ،   فهل تطلب مني القتل الكثير في نهار وليل خطير حتى اجيب تملكتني رعشة الخوف .اني اخاف على الناس من شتات كهذا اني ارتهب في اليوم كثر الاضطراب احوله الى كيان مدفون في العقل الباطن الذي امتلأ سخطا وجر حبلا يجر بها قافلة المياه قبل الصحراء .

-هنا انتفض الملك وامر بالسياف ان يحز رقبتي ووضعت المقصلة حيث تصيب القطع من الرقاب وتانس بالناس بالنظر الى الكافر الذي رفض الملك لان به قتل  .يا رب لماذا جعلت في الرض من يقتل الناس باسمك ؛ الخلفاء ودولة المماليك عصيان والجندي في جيوشهم ثقلان اني جندي والله يا قوم جندي غير مسلح بسبب رجلي الفلات لا اقتل وسحبت ترشيحي لمنصب الملك كارها الرفاهية في دهاليز الملك الباردة والصيف حار يا جار لا اقتل قتلا جماعيا لناسي وجيراني  الحق في دفن الغضب على السلطان خليفة الناس الذي  يامر بالقتل وهو حالم ويقضا ويرسل بالدماءالى ذوي القتلىفي علب من صفيح كتذكار لقتيلهم الذي يسميه شهيدا وذوي الميت غير موقنين ان كان ابنهم قتيلا ام شهيدا؟؟؟؟ 

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

كتاب الحقيقة

طه رشيد ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
حسن الخفاجي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر