الشعوب العربية غير مؤهلة ﻹقامة بلدان

عدد القراءات : 521
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الشعوب العربية غير مؤهلة ﻹقامة بلدان

نعيم الهاشمي الخفاجي

 

   لانريد ان نتكلم عن كل تاريخنا القديم ،لكن لننظر كيف سقطت دولة بني العباس على ايادي التتار بسبب سوء تصرفاتهم ، وقد يعتقد البعض ، ان الغزو المغولي تم خلال 20يوما مثل غزو بوش اﻹبن للعراق وكسر شوكة القائد الضرورة ومسخه وتحويله جرذا قذرا استخرجوه من الحفرة تحت ركلات ضرب البساطيل للجنود الامريكان ومن ضمنهم احد اﻹخوة من معتقلي رفحاء، الذي داس على لحية صدام الجرذ بالبسطال. ان التتار احتلوا ممالك الدولة العباسية طيلة 120 عاما قبل اسقاطهم بغداد بل مدينة مندلي والتي تقع شرق بغداد في 80كم احتلها التتار 80 عاما قبل احتلال بغداد، وكان التتار هم من نصبوا الخليفة العباسي، لكن بعدها استطاع الشيعة الاسماعيليون دخول بغداد وطرد الخليفة العباسي، الا ان جيوش التتار اعادوا الخليفة العباسي الى بغداد، وطردوا الاسماعيليين. منذ سقوط بغداد بيد التتار الى سقوط بغداد بقيادة الجنرال مود عام 1917كان العراق والدول العربية جميعا محكومين وليس حاكمين،  وتمت إقامة سدود وجسور و محطات كهرباء ومستشفيات ومدارس وجامعات واسست حكومات غالبيتها انظمة ملكية، لكن الذي حدث خروج العرب بمسيرات للانتقام من المحتلين كما حدثت مجازر. ومضت 99 سنة على اقامة دول عربية بظل حكومات لكن الذي حدث، ان هذه الحكومات حكمت الشعوب بالحديد والنار واعتمدت الدول البترولية على البترول المستخرج ولم يهتموا بالصناعة والزراعة والسياحة، والدول غير البترولية اعتمدت على المساعدات الامريكية والاوروبية او من الحكومات العربية الغنية بالبترول. بعد مضي 99عاما ها هي الحكومات تسرق ثروات البلد لتغطية مصروفات بلدانهم ولم يستفادوا من هذه الاموال الطائلة بسبب تصدير البترول لاقامة مصانع وتشجيع القطاع الصناعي والزراعي، لننظر ما حدث في العراق بسبب انخفاض اسعار البترول الدولة، التي باتت عاجزة عن تقديم الخدمات رغم دخول 60مليار دولار من اموال البترول المصدر لميزانية الدولة. لو فرضنا استغناء  الدول المستوردة للبترول عنه ، نتيجة اكتشاف بدائل عن البترول ماذا سيحل بشعوبنا العربية؟!، أكيد ستحدث كارثة، نحن شعوب فاشلون ولايمكن للشعوب الفاشلة ان تنتج حكومات وساسة اذكياء. نحن شعوب تعشق الشعارات الحماسية الفارغة والتي ثبت كذبها ولصوصية مطلقيها، صدام الجرذ رفع شعارات والنتيجة دمر وذبح واذل كل الشرفاء والخيرين من ابناء الشعب العراقي، كان الذي يؤخذونه استجوابا بمقر للأمن يقولون له: 5 دقائق وستعود الى بيتك!! وليومنا هذا لم يستطيعوا العثور على الهياكل العظمية للضحايا!، الفشل الذي نراه في الشعوب العربية هو نتاج طبيعي، غالبية ابناء الشعوب العربية هم فاشلون وسذج لايعرفون حتى اختيار الشريف من السيء وهذا بحد ذاته كارثة.

 

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

كتاب الحقيقة

عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
حسن الخفاجي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر