سانتوريني اليونانية لؤلؤة الحب والرومانسية

عدد القراءات : 3136
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
سانتوريني اليونانية لؤلؤة الحب والرومانسية

الحقيقة - وكالات

 

تحتل جزيرة سانتوريني اليونانية، مكانة بارزة على خارطة السياحة العالمية؛ حيث تعد بمثابة أيقونة للحب والرومانسية لما تزخر به من مناظر طبيعية خلابة تبدو وكأنها مرسومة بريشة فنان، وبالتالي ينعم العشاق بفرصة لالتقاط صور رائعة في أجواء من الرومانسية الحالمة.

وتعد جزيرة سانتوريني، لؤلؤة في منطقة كيكلادس بالشواطئ ذات الرمال السوداء والحمراء، والعديد من حمامات السباحة مع الوجهات السياحية المثالية ما جعلها قبلة مميزة للعشاق وجنة للرومانسية والاسترخاء لأنها تفصل السياح عن الحياة المدنية المليئة بالصخب والضوضاء، خاصة خلال شهر أكتوبر من كل عام عندما تغادرها الأفواج السياحية الكبيرة. ويفضّلها البعض في الربيع حيث تمتلئ بالزهور البرية وتبدأ حرارة المياه بالارتفاع.

وتعتبر مدينة ثيرا عاصمة الجزيرة وتقع على حافة منحدرة بشدة نحو البحر على ارتفاع 300 متر، وقد تم تشييد المنازل على الصخور فتبدو كما لو كانت جواهر تزين تاجا ملكيا، وتشعّ هذه المنازل بألوانها الزاهية نهارا، ومع غروب الشمس تغرق المدينة في ضوء هادئ لطيف.

وتبدو مدينة أويا أكثر سحرا من ثيرا، وتقع هذه المدينة في شمال الجزيرة وتعرف أيضا باسم فيرا، وتوفر هذه المدينة للسياح أفضل منصة للاستمتاع بالمناظر الطبيعية الخلابة، ومنها أطلال قلعة أرجيري، وخلال فترة المساء يظهر العشرات من السياح بانتظار الساعة الذهبية.

وتعتبر جزيرة سانتوريني بوجه عام من الوجهات السياحية التي يستهدفها الأثرياء؛ حيث غالبا ما يقصدها الصفوة من اليابان وكوريا والصين الجزيرة اليونانية ضمن رحلاتهم الأوروبية، وتنتشر المطاعم الراقية والمتاجر الفاخرة في أزقة مدينتي ثيرا وأويا بالإضافة إلى محلات الصاغة والمجوهرات.

وبطبيعة الحال، فإن التمتع بالأجواء الساحرة في جزيرة سانتوريني تكلف أموالا باهظة؛ حيث يبلغ سعر غرفة فندق أو شقة فندقية مطلة على كالديرا حوالي 300 يورو في الليلة أو أكثر.

ومع ذلك يمكن للسياح من أصحاب الميزانيات العادية الاستمتاع بالأجواء الساحرة في جزيرة سانتوريني؛ حيث يتعين عليهم اختيار شقة للعطلات بعيدا عن المواقع الفاخرة المطلّة على البحر.

وكأحد أبرز الأماكن رومانسية وجمالا في العالم، اعتبرت سانتوريني مثالية للأزواج الذين يبحثون عن عطلة رومانسية، وينصح الأزواج وخاصة في شهر العسل بزيارة الجزيرة لما ستغمرهم من دفء واسترخاء ودلال.

وتعتبر رحلات التجول سيرا على الأقدام من أويا إلى ثيرا من أجمل الأشياء التي يمكن للسياح القيام بها بالجزيرة اليونانية، وعادة لا تكلف هذه الجولات أيّ نفقات، كما يمكن للسياح التوجه إلى الشاطئ الأسود في بيريسا حيث درجة حرارة تقارب الـ22 مئوية، وبالتالي يمكن للسياح الاستحمام خلال شهر أكتوبر.

وتحظى الجزيرة باهتمام علماء الآثار بعد أن أسفرت حفرياتهم عن اكتشاف آثار لواحدة من أقدم الحضارات.ويسعى العلماء للتحقق مما إذا كانت الجزيرة هي ذاتها الموقع الذي غرقت فيه قارة أطلنطس المفقودة.

 

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

كتاب الحقيقة

عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
غرام الربيعي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
د. حسين القاصد ... تفاصيل أكثر
نشوان محمد حسين ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
علي حسن الفواز ... تفاصيل أكثر
طارق الحارس ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
حــمــزة مــصــطــفــى ... تفاصيل أكثر
محمد توفيق علاوي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
علي قاسم الكعبي ... تفاصيل أكثر
علي شايع ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
عبد الحليم الرهيمي ... تفاصيل أكثر
علي حسن الفواز ... تفاصيل أكثر