الحشد ينفي تعرضه لقصف أمريكي ويعلن جاهزيته لمعركة تحرير تلعفر

عدد القراءات : 364
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الحشد ينفي تعرضه لقصف أمريكي ويعلن جاهزيته لمعركة تحرير تلعفر

     الحقيقة - خاص

أكد المتحدث الرسمي باسم هيئة الحشد الشعبي أحمد الأسدي، امس الأربعاء، أن ساعة الصفر لإنطلاق عمليات تحرير قضاء تلعفر ستحدد من قبل القائد العام للقوات المسلحة .

وقال الأسدي، في بيان تلقت /الحقيقة/ نسخة منه، إن "القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي، أمر بشكل مباشر قيادة العمليات المشتركة بإعطاء التوجيهات لكل القطعات العسكرية التي ستشترك بمعركة استعادة تلعفر منذ حوالي أسبوعين"، لافتا إلى أن "تلك القطعات بدأت بالاستعداد واستكمال جهوزيتها".

وأوضح، أن "عملية استعادة تلعفر سيشارك فيها كل من قوات الحشد الشعبي والجيش العراقي والشرطة الاتحادية، فضلا عن قوات جهاز مكافحة الارهاب والرد السريع"، مبيناً ان "المحاور ستكون مشتركة بين جميع هذه القطعات".

وأضاف، أن "ساعة الصفر لإنطلاق العملية ستحدد من قبل القائد العام للقوات المسلحة بعد استكمال جهوزية جميع القطعات"، لافتاً إلى أن "كل المؤشرات تبين أن معركة استعادة قضاء تلعفر ستنطلق أولا ومن ثم ستتم استعادة الحويجة وبعدها مناطق غرب محافظة الأنبار".

و أشار الأسدي إلى أن "قوات الحشد الشعبي جزء أساسي من القوات المسلحة"، مبينا أننا "جميعا جزء من المنظومة الامنية العراقية ومن يحدد القواطع ومساحات الاشتراك هو القائد العام للقوات المسلحة".

الى ذلك اصدرت هيئة الحشد الشعبي، الأربعاء، بيانا نفت فيه وقوع أي هجوم على منتسبيها في منطقة غرب الأنبار، مشيرة إلى أن الحوادث التي تناقلتها وسائل الإعلام مؤخرا وقعت خارج الحدود العراقية.

وقالت الهيئة في بيان ، "في غمرة الانتصارات العظيمة التي حققتها قواتنا المسلحة وأبطال الحشد الشعبي وتواصل الاستعدادات لحسم المعركة على مجمل الأرض العراقي، وفي الوقت الذي نؤكد فيه اعتزازنا بتضحيات مقاتلينا الأبطال عموما، فان هيئة الحشد الشعبي تنفي وقوع أي هجوم على منتسبيها في منطقة غرب الأنبار". وأشارت الهيئة إلى أن "الحوادث التي تناقلتها وسائل الإعلام مؤخرا وقعت خارج الحدود العراقية، ولذلك اقتضى التنويه".

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

كتاب الحقيقة

عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
حسن العاني ... تفاصيل أكثر
د.مصطفى الناجي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
علي حسن الفواز ... تفاصيل أكثر
نوزاد حسن ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
حسين وسام ... تفاصيل أكثر
حسن العاني     إن مرحلة ما بعد الاحتلال، شهدت بدورها ظواهر انفردت بها، تقف على رأسها ظاهرة (الكثرة) غير المسبوقة في تاريخ العراق، فقد بات لدينا من ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي من المخجل جداً ان يلجأ من يزعم بأنه مثقف الى عملية التسقيط ضد أشخاص آخرين بأسماء مستعارة، ومن العار على من يدعي الرجولة والشرف ... تفاصيل أكثر
علي العبودي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
سعد العبيدي ... تفاصيل أكثر
اسعد كاظم شبيب ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
    لم تخل مرحلة تاريخية من القصص الغريبة والعجيبة التي تثار هنا وهناك بين الحين والحين، ومنها والأكثر دهشة هي محاولات النصب والاحتيال في الحياة ... تفاصيل أكثر
د. حسين القاصد ... تفاصيل أكثر