لجنة المرأة في وزارة الثقافة تحضر ندوتين حول تعديل قانون الاحوال الشخصية

عدد القراءات : 15216
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
لجنة المرأة في وزارة الثقافة تحضر ندوتين  حول تعديل قانون الاحوال الشخصية

الحقيقة - خاص

 

تلبية للنداء الشجاع الذي اطلقته النائبة الكردية والناشطة المدنية ريزان شيخ دلير، بصدد منع اجراء تعديلات على قانون الاحوال الشخصية العراقي لسنة 1959، انعقدت ندوتان بهدف مراجعة الاثار السيئة المترتبة على التعديلات المقترحة من عدد من البرلمانيين يوم 2017/6/10 ضمتا ناشطات نسويات وممثلي منظمات المجتمع المدني وشخصيات نيابية وقانونية وثقافية. كما شارك وفد لجنة المرأة في وزارة الثقافة والسياحة والاثار برئاسة فوزي الاتروشي المشرف على اللجنة والناشطات تضامن عبد المحسن ورفاه المعموري وفالنتينا يوارش وزينة فوزي.

اقيمت الاولى في مقر جمعية الامل التي تديرها الناشطة هناء ادور حيث حاضرت في الندوة الى جانب رئيسة منظمة المرأة والمستقبل والمحامية ساهرة احمد الجنابي، وندى احمد الجبوري، والقاضي هادي عزيز.

اما الثانية فتمت بدعوة من منتدى الاعلاميات العراقيات الذي تديره السيدة نبراس المعموري التي حاضرت فيها الى جانب النائبة ريزان شيخ دلير، وبشرى العبيدي، وفاتنة بابان رئيسة الاتحاد العربي للمرأة المتخصصة، وايليت كوركيس سكرتيرة تحالف قرار الامم المتحدة 1325مثلما قدمت مداخلة للشاعر والقانوني فوزي الاتروشي.

اجمع المشاركون في كلتا الندوتين على:

1.  التعديلات، تشكل تراجعا عن كل التراكم التطوري الانساني في مجال الاحوال الشخصية وحقوق المرأة والاسرة والمجتمع.

2.  التعديلات تعمق الشرخ الطائفي في البلد وتشظي الاسرة وتلحق غبنا جديدا بالمرأة غير المسلمة.

3. لا يجوز الغاء البعد التقدمي في المادة 41 في قانون الاحوال الشخصية النافذ.

4. اهمية تعبئة الاعلام واصطفاف الحراك المدني كسلطة خامسة لمنع التعديلات.

اضاءت السيدة باسكال وردة الجلسة بطرح تطبيقي من واقع عملها كوزيرة سابقة.

واثنى الاتروشي على جهود القيمين على الندوتين معتبرا ان الخيار المدني الديمقراطي هو الامثل والاجدى للحفاظ على تماسك الهوية الوطنية العراقية مثلما هو خيار حضاري ناجع و سليم.

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

كتاب الحقيقة

علي علي ... تفاصيل أكثر
حسين وسام ... تفاصيل أكثر
حسن العاني     إن مرحلة ما بعد الاحتلال، شهدت بدورها ظواهر انفردت بها، تقف على رأسها ظاهرة (الكثرة) غير المسبوقة في تاريخ العراق، فقد بات لدينا من ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي من المخجل جداً ان يلجأ من يزعم بأنه مثقف الى عملية التسقيط ضد أشخاص آخرين بأسماء مستعارة، ومن العار على من يدعي الرجولة والشرف ... تفاصيل أكثر
علي العبودي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
سعد العبيدي ... تفاصيل أكثر
اسعد كاظم شبيب ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
    لم تخل مرحلة تاريخية من القصص الغريبة والعجيبة التي تثار هنا وهناك بين الحين والحين، ومنها والأكثر دهشة هي محاولات النصب والاحتيال في الحياة ... تفاصيل أكثر
د. حسين القاصد ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
حسن العاني ... تفاصيل أكثر
د. حسين القاصد ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
د . أحمد الزبيدي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر