صيغة المخاطبة والضمائر في الشعر الشعبي

عدد القراءات : 347
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
صيغة المخاطبة والضمائر في الشعر الشعبي

الشاعر سعد الحميداوي

اعتاد شعراء الشعر الشعبي على نمط كتابي، هو بمثابة قيد يضاف إلى القيود التي تكبلت بها قرائحهم، متمردين بذلك على قواعد (اللغة العربية الأم ) الا وهو :توحيد الضمائر في قصائدهم وكذلك اشتراط توحيد  صيغة المخاطبة أي أنك حين تخاطب غائبا فلا بد لك أن تستمر بصيغة الغائب حتى البيت الاخير، وإذا كان اول قصيدتك للمخاطب فعليك السير في قصيدتك بصيغة المخاطب الحاضر.. اما اذا خالف الشاعر الشعبي هذه القاعده فيعتبر مخطئا .. وما بيت الابوذية الشهير للشاعر  نهاد الخيكاني الذي قال فيه:- ((بصراحة ما اميزك كمت خل لو عدو ..لو كلبك امن الرحم خلو انوليت وشافني   ماصاح: خلو الامس وآني اعلموده اطيت اديه))  إلا مثال على ذلك،حيث اعتبروا انه اخطأ خطأ كبيرا في صياغة البيت بدعوى :انه تحول في صيغة خطابه من صيغة المخاطبة في الشطرين الأول والثاني، ،إلى صيغة الغائب في الشطر الثالث والرابع، وتلقى في وقتها نقدا لاذعا، مع أنه في قمة الصياغة الادبية، فلا أجد مبررا لإنتقادهم ،لاسيما وان شعراء العربية الفصحى تضج قصائدهم بتنوع الضمائر  وحرية الانتقال في خطابهم في( القصيدة الواحدة)  من ضمير لآخر دونما قيد أو شرط،اي من( الغائب إلى المخاطب الحاضر إلى محادثة النفس)  وإليكم ما قاله احدهم:- (طحا بك قلب في الحسان طروب  بعيد الشباب عصر حان مشيب يكلفني ليلى و قد شط وليها  وعادت عواد بيننا وخطوب) الشاعر في البيت الاول يتحدث عن نفسه باسلوب الخطاب قائلا:  (طحا بك قلب ) اي :ذهب بك وأتلفك، ثم انتقل إلى أسلوب المتكلم في البيت الثاني (يكلفني ليلى و قد شط وليها )  ومع هذا يحرمون على انفسهم ما جاز لشعراء الفصحى!!! انا أسأل: من اين اتوا بهذا القانون؟؟ أليست لهجتنا الشعبية هي بنت اللغة العربية ؟أليست هي امتداد للغة العربية؟ والدليل على ان لهجتنا هي امتداد للعربية الفصحى هو ان اوزان الشعر الشعبي هي اشتقاق من بحور الشعر العربي الفصيح إن لم تكن في أحيان كثيرة هي نفس بحور الشعر العربي الفصيح.. وليست الأوزان وحدها هي الشيء المشترك بين الشعبي والفصيح بل حتى طريقة سرد الحدث في القصيدة الشعبية هي نفس الطريقة في الفصيح .. اي أنه مثلا لو ترجمت قصيدتان احداهما شعبية والأخرى فصحى إلى لغة اجنبية لما ميز القارئ الفرق بين بيئة صاحبي القصيدة.

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

كتاب الحقيقة

علي علي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
انتصار الميالي   لسنوات متتالية، ونحن نحلم بعام جديد يحمل إلينا المحبة والفرح والسلام، وكثيرة هي الأحلام التي نضعها فوق وسادتنا قبل النوم لنستيقظ بعيدا عن الحزن، ... تفاصيل أكثر
علي علي    الانتماء والولاء.. مفردتان لا يُتعِب اللسانَ لفظُهما حتى وإن تكرر آلاف المرات، وقد جبل الانسان بفطرته عليهما، إذ يقول علماء الاجتماع ان لكل ... تفاصيل أكثر
علي علي    ها قد احتفل العالم بأعياد رأس السنة، كل بما أوتي من قوة وتعبير وطريقة، وها هي الأمم تستذكر من عامها المنصرم أجمل الأحداث، ... تفاصيل أكثر
علي علي     ارتأيت أن يكون عنوان مقالي اليوم بلغة غير لغتي الأم، ولغتي الأب، ولغتي الأخ، ولغتي الصديق.. لغتي العربية. وما حذوي هذا الحذو ... تفاصيل أكثر
علي علي     أذينان وبطينان، أربعة تجاويف لاتتجاوز بالحجم قبضة كف، غير أن لها سطوة على سائر أعضائنا، لذا فقد امتلكت الصدارة والعليّة على الجسد ... تفاصيل أكثر
طارق الحارس ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
عــلــي شــايــع ... تفاصيل أكثر
حسين علي الحمداني ... تفاصيل أكثر