معيار العلم وتحدي الحقيقة

عدد القراءات : 240
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
معيار العلم وتحدي الحقيقة

ادريس هاني

المنطق منطقان: منطق انتظم في رسوم اليونان ومشى فوق رؤوس الفلاسفة كأنّه ديّانة جديدة للمعرفة ، ومنطق هو في نفس الأمر قواعد العقل الكامل التي هي آمال وانتظارات الفكر البشري. وهل يا ترى أمكن البشرية أن تقبض على كمال العقل ومنطقه؟ لقد كافح الفلاسفة وناضلوا من اجل استقراء ما أمكن من أصول التفكير الصحيح ومعياره الذي سمي منطقا، لكن البشرية عاشت دائما تحت سطوة مناطق كثيرة وليس منطقا واحدا، وهذا يؤكّد على أنّ المنطق هنا هو بعدد الأهواء والمصالح، وأنّ ثمة معايير شتّى للحقيقة.

ومهما حاول بعض المناطقة أن يدعوا بأنّ ما بين أيديهم هو بالفعل معيار العلم، فإنّ ذلك مبالغة يفضحها تمرّد العقل الذي يجد فسحته التعبيرية في جنون اللغة أو ما بدا هامشا للعقل. لقد اكتسبت بعض أشكال الأهواء سلطة منطقية وانتظمت في المنطق وباتت ناظمة للمعرفة وتحولت إلى قواعد تساس بها الحقيقة ويقوّم بها الصواب، في عملية اختراق تاريخية للمنطق من قبل أهواء متحايلة، بينما في غير المنطق تتمرد الأهواء والغرائز وتعبر عن نفسها بصراحة ولا تحتاج إلى مخاتلات أهواء المنطق ونقائضه. فالصراع في جانب منه يقوم بين أهواء اكتسبت صفة المنطق وأخرى ظلت من دون قناع على توحشها القديم، وتلك هي مأساة العقل البشري.

ولا يصار هنا إلى القول باستحالة القبض على معيار العلم الذي ما زال يعاني من الاختراق، فالأهواء تنتشر في أجواء الحقيقة التي تقدم نفسها اليوم بنقاء أقلّ، بينما اتسع الهامش لينقض في حركة تمرد عالمية على تمركز معيار اقتحمه الزيف فعاد معايير تقدحها المصلحة. وهذا يحدث في الدين والدنيا معا. فاليوم تتسابق المقاصد التي هي معيار التشريع ومنطقه إلى أهواء تتسابق على منح المصالح صفة الشرع. فالكذب على التاريخ وعلى الحقيقة هو أولا وقبل كل شيء كذب على العقل. لقد أضاعت البشرية أو على الأقل تناست معيارها القديم والنابض بالتمرد على الحصر المعرفي وزيفه، أعني المعنى الأبعد للقلب الذي عجزت كل منظومات الزيف أن تحتويه في أنظومة واحدة أو بلوغ حقيقته. فالقلب هو الذي حرس المعنى والحقيقة وقاوم الزيف المتمظهر في معايير مختلفة..القلب أكبر من العقل: هذا الأخير هو نوبة من نوبات القلب. ونقصد بالعقل هنا العقل المنظوم الذي عاد لينظم العالم وفق نظامه المخترق..عقل أداتي يزداد يوما بعد يوم عقما ولا يحسن إلا الاعتراف بهزائمه..إنّ معيار العلم مازال في طفولته وغبائه..وهو في الحقيقة خدعة تاريخية كبرى..وهكذا مازلت أمنح الفلسفة والشعر الكثير من الأهمية على المنطق لأنهما ميدان لميلاد الأفكار والمفاهيم الجديدة التي تربك نظام المنطق ومعاييره بل تفرض عليه الاعتراف بمفارقاته اللاّنهائية..ليست الأفكار هي سبب الحيرة بقدر ما هي تلك الأهواء التي اكتسبت صفة أصول المنطق. إنها أراجيز السّلطة المعرفية التي تسند كل أنواع التسلط الذي يرهبه التدفّق الحيوي لمعرفة يصنعها تفاعل القلب مع الحياة ومع الواقع ويقيدها العقل لأسباب تتعلق بالمصلحة لا بالعلم. من لا يدرك هذه النكتة سيذهله ما يجد من مفارقات العصر الذي هو مجال لتمركز الحقيقة إلى جانب هامش زاده التهميش تراكما وتضخّما حتى بات يصنع بدائله خارج سلطة المركز..إنّ القلب الذي رمى به المركز إلى الهامش يستعيد إمكانياته للإطاحة بمركز بات يعاني من خواء المعنى..من مزبلة الهامش يستعيد القلب جرأة الانبعاث من جديد لتنظيف معبد الحقيقة والعقل في بعده المنسي أو المهرّب في مفاهيم الفلاسفة وقصائد الشعر، حيث المعايير عميقة والحقيقة تحضر من دون اكتساب..إنّ طغيان الكسبي على الحضوري تعدّى حدوده، وبات من الضروري أن نعترف بأنّ المنطق يشوّش على الشهود، والكسبي يشوش على الحضوري..هي لحظة انشطار قصوى بين العقل والقلب سببت حالة فصام نكد في حياة البشر..

 

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

كتاب الحقيقة

عدنان الفضلي صغيري الجميل: هاهو العيد قد أصبح على الأبواب، وهاهم جميعاً..أهلك وصحبك ومعهم الأمكنة يفتقدون حضورك وسط هذا الضجيج المسمى العيد، لكني أعلم انك هناك ايضاً ... تفاصيل أكثر
علي علي     ما لايخفى على القاصي والداني، أن العراق بلد لا تشمل قاطنيه الآية الكريمة: غير المغضوب عليهم..! إذ مر عليه من الأحداث مايفوق ... تفاصيل أكثر
علي علي    في مثل يقوله العراقيون ينعتون فيه تقادم الأشياء ومضي زمن طويل عليها: (من قالوا بلى) ولتفسيره ذهب المفسرون مذاهب عدة، لست بصددها في ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي   يقول أميل سيوران في كتابه (المياه كلّها بلون الغرق)"الحزن شهية لا تشبعها أيّ مصيبة" ومع اني على يقين بكون سيوران لم يتعرف على الحزن ... تفاصيل أكثر
سيف العلي   إيرك، هو احد ممثلي الدعاية لسكائر مارلبورو الذي توفي بعد صراع طويل مع مرض في الرئتين، والذي بدأ بالتدخين منذ السن الرابعة عشرة الى ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي اكثر من اربع عشرة سنة ذهبت ونحن لا فعل لنا سوى اننا نتحسر على ان نرى وطناً حقيقياً يخدمه ابناؤه البررة ، ويعيش فيه ... تفاصيل أكثر
علي علي   "الرؤية من دون تنفيذ مجرد حلم، والتنفيذ من دون رؤية مجرد مضيعة للوقت، أما الرؤية والتنفيذ مجتمعان، فيمكن أن يغيرا العالم".   المقولة أعلاه ... تفاصيل أكثر
فالح مكطوف*   إن ظهور مؤسسة السجناء السياسيين، وإصدار قانونها بعيد سقوط النظام السابق وبوقت مبكر نوعا ما، لم تكن مصادفة في كل الأحوال، لاسيما اذا ما ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي عندما وضع زرياب وتراً خامساً لآلة العود الموسيقية لم يأت بضلالة، بل انه كان ضمن قضية عمل على حلها ، وهي قضية ايصال صوت ... تفاصيل أكثر
طارق الحارس 1  ان أراد أي أحد الدليل على تدخل السياسة بالرياضة فليسأل الإمارات عن سبب عدم السماح للاعب علي عدنان بدخول أراضيها مع المنتخب الوطني العراقي ... تفاصيل أكثر
علي علي   يحكى أن ثلاثة أشخاص حكم عليهم بالإعدام بالمقصلة وهم؛ عالم دين- محامي- فيزيائي. وعند لحظة الإعدام تقدم عالم الدين ووضعوا رأسه تحت المقصلة، ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي    في مقالي هذا أود ان اكون قريباً من الاسئلة التي تطرح عن تجديد السؤال الديني، وسط رغبة بتكرار الدعوة الى اسكات ما ليس له ... تفاصيل أكثر
علي علي     اللسان، قطعة اللحم هذه التي لايتجاوز وزنها بضع مئات من الغرامات، قال فيه كثيرون، وتكلم عنه الرائحون والغادون، وقطعا قالوا ماقالوه باستخدام ألسنتهم ... تفاصيل أكثر
انوار عبد الكاظم الربيعي الامام علي، هو ثروة معنوية ازلية يمكن لها في كل زمان اظهار نفسها باعتبارها نظاما اخلاقيا وسموا روحيا وعملا تنويريا .. ونحن ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي   في مقالي اليوم سأسرد بعض الحوادث المؤلمة التي عرّضنا لها بعض ساستنا، وسودوا وجوهنا أمام الله وخلقه، وهي حوادث مضحكة حد الوجع، لان ... تفاصيل أكثر
علي علي     يطل علينا بين آونة وأخرى ابتكار جهاز جديد أو تقنية غريبة، لها تماس مباشر بجانب من جوانب حياتنا، وعادة ما يتفاعل هذا الجديد ... تفاصيل أكثر
غرام الربيعي كنت قد أعددت في وقت سابق بحثاً حول سيميائية الفن ودلالات اللون وتعرفت إلى معنى السيميائية المشتقة من الكلمة الأغريقية) semeion وتعني إشارة .ودراسة الإشارات ... تفاصيل أكثر
د. غسان السعد  بعباءته الحريرية السوداء الموشاة بالذهب، يطأ محمد بن سلمان البيت الأبيض، ليلتقي الرئيس ذا الشعر الأصفر، الذي تجاوز كل البروتوكولات الدبلوماسية حيث تعامل ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
طارق الحارس ... تفاصيل أكثر