الجيش يستعد لاقتحام مدينة الموصل القديمة بخطط عسكرية جديدة

عدد القراءات : 468
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الجيش يستعد لاقتحام مدينة الموصل القديمة بخطط عسكرية جديدة

     الحقيقة - خاص

 

تحاول القطعات العسكرية المتجحفلة في محافظة نينوى تحقيق تقدّم نحو مدينة الموصل القديمة، والتي يتحصّن فيها تنظيم (داعش)، محاصراً فيها نحو 500 ألف مدني، بينما تحتدم المعارك عند أطراف المدينة، ما يعيق تقدّم القطعات بسبب عدم تقبل وقوع ضحايا مدنيين.

وقال ضابط في قيادة عمليات نينوى، إنّ "القوات الامنية تركز في تحقيق إنجاز في معارك الموصل ، مبيناً أنّ "قوات الشرطة الاتحادية تقدّمت نحو بلدة الحدباء، وتحاول الوصول أيضاً إلى جامع النوري، وقد اشتبكت معها عناصر داعش".

وأوضح أنّ "الاشتباكات العنيفة قرب منازل المدنيين أعاقت تقدم القطعات لأنّها لم تستطع استخدام الأسلحة الثقيلة، والطائرات، بقصف تلك المناطق التي يتحصن فيها "داعش ويتخذ من المدنيين دروعاً بشرية".

كذلك أشار الضابط إلى أنّ "القادة الأمنيين يبحثون عن خطط جديدة و قريباً سيتم تطبيقها، وستمنح القطعات فرصة اختراق المدينة القديمة وتحريرها من قبضة داعش.

في غضون ذلك، بحث رئيس أركان الجيش الفريق الركن عثمان الغانمي، مع قائد عمليات نينوى اللواء نجم الجبوري، آخر تطورات معركة الموصل، ومستوى تقدّم القطعات الامنية.

وذكرت وزارة الدفاع، في بيان صحافي، أنّ "الغانمي استقبل في مكتبه بمقر الوزارة أمس قائد عمليات نينوى، وقد قدّم الأخير شرحاً مفصّلاً عن تطورات معارك الموصل"، مضيفاً أنّ "الجانبين بحثا الاستعدادات الجارية لحسم المتبقي من الأراضي، والتي ما زالت تحت سيطرة داعش".

وأشار البيان  إلى أنّ "رئيس الأركان عدّ الأداء متميزاً للقطعات الامنية، وشدد على ضرورة بذل المزيد من الجهود، للإسراع بتحرير الساحل الأيمن من مدينة الموصل".

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

كتاب الحقيقة

علي علي في بيت شعر قديم كان الشاعر فيه يدعو الى التجدد والتطور لاسيما في طباعنا، يقول فيه: البس جديدك إني لابس خَلِقي  لاجديد لمن لم يلبس الخَلِقا   ... تفاصيل أكثر
نهاد الحديثي يبدو أن محاصرة ومواجهة منابع دعم الإرهاب والإرهابيين بدأت تؤتي ثمارها في تهالك قوى تنظيم داعش في كثير من مواقعها وخاصة في مواقع الصراع ... تفاصيل أكثر
فرح الاعرجي   حين ابدأ رحلتي في الصباح للذهاب الى عملي، اتجه صوب الشارع واهم بالعبور الى الجهة الاخرى، حيث تتراصف التكسيات وبصوت واحد يردد اصحابها :تكسي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي   في البلد الذي شرّع الدستور الأول وسنّ القوانين منذ آلاف السنين (مسلة حمورابي)، وفي البلد الذي علّم الإنسان الحرف الأول (الكتابة السومرية)، واخترعت فيه ... تفاصيل أكثر
علي علي       تخبرنا كتب التاريخ ان الصينيين هم أول من توصل الى صناعة الورق من النباتات، فبعد ان كانت الكتابة على جلود الحيوانات وألواح الطين ... تفاصيل أكثر
غرام الربيعي بعد أن أعلن العراق رسميا تحقيق النصر على تنظيم داعش وتحرير مدينة الموصل ،وهو نصر ليس عسكرياً فقط دلً على شجاعة فائقة من أبناء ... تفاصيل أكثر
جمعة عليوي     سمعنا وقرأنا ان للهزيمة ابا واحدا وللنصر الكثير .وهنا نريد ان نتلاعب بالكلمات ونقلب المعادلة .ونؤكد ان عنوان مقالنا له معنى ومغزى كبيران ... تأريخ ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
سعد الحميداوي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
طارق الحارس ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
د. حسنين جابر الحلو ... تفاصيل أكثر
ادريس الحمداني ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
علي العبودي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر