حـلــم باچـــــر

عدد القراءات : 325
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
حـلــم باچـــــر

*  أبو وليد

 

اتفرفح ابگلبي سوالف حلم باچر

واغفه (صوباط) اعله كل فزة جرح

أو تشخص اعيوني اعله قصة طيف باچر

تلگه شوگ أو دمع يضحك

شوگ المفارگ هله أو خطواته ذلة

اودمع المودع الجفن واتغرب أو سولفله ظله

وانه بيه اليوم مذبوح اعله چفي

يصرخ

ابوجه

الظنون

الما تشله

مردي مشحوفي گصب

چا بيش الاگي الروج المسويلي عله..؟!!

نامت ابضلعي بوارح "الازرگ" اوخلتني شط

عاينت لن روحي ماي

امغربة بالصفنات..والموجة ثلج

عاينت لن كلي (بجويريد).. واتلاوه اويه (چله)

اويا حلاة الريح لو سواله سچه

ايلمني بالمرواح بيدر

وانچفي تراب أو گبر وجنازة عدلة

ما صبغ حدها السدر والجاري دم

أو لا طعم كافور بيها

اوكون اغافل تعبر الصفنة اوتذبني ابليل باچر

كون باچر مثل هسه

انشتل هيله واموت ابماي مالح

اوكون باچر مثل هسه

اترس چفوفي مناجل.. واحصد الصوت المخضر

اوذمتي ابرگبة حبيبي الما عرفني

ولا هي بچفوف الحلم...,

,حلم الليالي...

الچنت اظن بكتارة ناي....

.....اسرار دجلة

 

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

كتاب الحقيقة

عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
طارق الحارس ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
ام البنين حسن ... تفاصيل أكثر
يحيى الحياني حزام بغداد، هو تلك المنطقة التي تحيط ببغداد من جوانبها الأربعة، ومنذ سقوط النظام السابق عام 2003 أصبحت هذه المناطق ساحة للنزاع الطائفي والتهجير ... تفاصيل أكثر
   لا يمكن الإقرار إطلاقا  بأن الأجندات الخارجية وحدها هي من تقف وراء الجماعات التكفيرية الارهابية التي اجتاحت ما تسمى بالمدن السنية، فالعاقل والواعي يعلم ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
د. غالب الدعمي ... تفاصيل أكثر
عمار العامري ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
مصطفى الهايم ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
صادق الهاشمي الرد على المحلل السياسي العراقي محمود الهاشمي ... تفاصيل أكثر
حسين الذكر ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
عمار العامري ... تفاصيل أكثر
الشيخ طه العبيدي  لطالما طبَّلت طبول الشر والعدوان داعمة الدولة المزعومة على أرض العراق والشام، وجنّدت لها الجيوش وأنفقت مليارات الدولارات في شراء الذمم والنفوس ... تفاصيل أكثر