اليوم .. العراقيون يستذكرون انقلاب شباط الأسود وذكرى رحيل الزعيم الخالد

عدد القراءات : 476
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
اليوم .. العراقيون يستذكرون انقلاب شباط الأسود وذكرى رحيل الزعيم الخالد

      الحقيقة - خاص

 

يستذكرُ العراقيون، اليوم الاربعاء، الذكرى السنويةَ الرابعة والخمسين لانقلابِ شباط الاسود وذكرى استشهادِ مؤسسِ الجمهوريةِ العراقيةِ الزعيمِ الخالد عبد الكريم قاسم. ففي مثل هذا اليوم قادَ مجموعةٌ من المجرمين البعثيين والقوميين انقلابا مسلحا تمكنوا خلاله من الاطاحةِ بحكومةِ الزعيم الخالد قاسم، هذا ونفذ الانقلابيون حكمَ الاعدامِ رميا بالرصاص في ظهيرة هذا اليوم بحقِ الزعيم عبد الكريم قاسم الذي رفضَ وضعَ عصابةٍ على عينيه، وكان آخرُ كلامٍ له هو هتافهُ بحياةِ الشعبِ العراقي، بحسب المؤرخين. ويقول أحد المواطنين ان اليوم سيكون يوماً لاستذكار أنبل سياسي عرفه التاريخ العراقي الحديث ويؤكد  تحل اليوم  الذكرى المشؤومة لانقلاب 8 شباط عام 1963، ذكرى الكارثة والمأساة، يوم وأد الجمهورية الفتية وقطع الطريق على عملية التطور والتقدم التي أطلقتها ثورة 14 تموز 1958 الخالدة، يوم الإجهاز والارتداد عن توجهاتها الوطنية لبناء عراق جديد يضمن الحياة الكريمة والحرية لأبناء شعبنا من العرب والكرد وسائر القوميات المتآخية في بلدنا.  ففي تلك الأيام المكفهرة تحول عراقنا الى سجن كبير، والى ساحة مطاردة وإرهاب واعتقالات وتعذيب وإعدامات بالجملة، تطبيقا للبيان رقم 13المشؤوم.فقد اغتال الانقلابيون القتلة ثورة 14 تموز 1958 الخالدة وصفّوا العشرات من قادتها. هذا وستقام عدة احتفاليات في بغداد والمحافظات لاستذكار هذه الحادثة البغيضة والجريمة الكبرى التي ارتكبها البعثيون والقوميون.

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

كتاب الحقيقة

عدنان الفضلي   في البلد الذي شرّع الدستور الأول وسنّ القوانين منذ آلاف السنين (مسلة حمورابي)، وفي البلد الذي علّم الإنسان الحرف الأول (الكتابة السومرية)، واخترعت فيه ... تفاصيل أكثر
علي علي       تخبرنا كتب التاريخ ان الصينيين هم أول من توصل الى صناعة الورق من النباتات، فبعد ان كانت الكتابة على جلود الحيوانات وألواح الطين ... تفاصيل أكثر
غرام الربيعي بعد أن أعلن العراق رسميا تحقيق النصر على تنظيم داعش وتحرير مدينة الموصل ،وهو نصر ليس عسكرياً فقط دلً على شجاعة فائقة من أبناء ... تفاصيل أكثر
جمعة عليوي     سمعنا وقرأنا ان للهزيمة ابا واحدا وللنصر الكثير .وهنا نريد ان نتلاعب بالكلمات ونقلب المعادلة .ونؤكد ان عنوان مقالنا له معنى ومغزى كبيران ... تأريخ ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
سعد الحميداوي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
طارق الحارس ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
د. حسنين جابر الحلو ... تفاصيل أكثر
ادريس الحمداني ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
علي العبودي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
الحقيقة - متابعة   يسعى حبيب جعفر، مدرب الطلبة، لمصالحة جماهير الفريق، من خلال تحقيق الفوز في مباراة اليوم، أمام فريق الحدود، والتي ستقام على استاد الشعب، ... تفاصيل أكثر
  عدنان الفضلي   لا مقدمة تصلح لمقالي هذا سوى قولي اني انحني قبالة كل من كانت له بصمة واضحة في تحرير الأرض العراقية من دنس أحقر تنظيم ... تفاصيل أكثر
  علي علي     أفي كل يوم تحت ضبني شويعر                      ضعيف يقاويني قصير يطاول   ... تفاصيل أكثر