نهائي مبكر بين برشلونة واتلتيكو في كأس اسبانيا

عدد القراءات : 1770
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
نهائي مبكر بين برشلونة واتلتيكو في كأس اسبانيا

الحقيقة - متابعة

 

بعد اسبوع مخيب لهما في الدوري المحلي، يلتقي برشلونة حامل اللقب مع مضيفه اتلتيكو مدريد اليوم الاربعاء في ذهاب الدور نصف النهائي من كأس اسبانيا في كرة القدم.

وسعى اتلتيكو بقوة في المواسم الاخيرة الى احراز لقب الدوري، وكان منافسا شرسا للعملاقين برشلونة وريال مدريد، بيد ان تعادله السلبي الاخير مع الافيس وضعه في المركز الرابع على بعد 10 نقاط من جاره اللدود ريال مدريد الذي له ايضا مباراة مؤجلة.

اما برشلونة، فانتزع تعادلا بشق النفس مع ريال بيتيس 1-1، ليبتعد اربع نقاط عن غريمه التاريخي، علما انه له مباراة زائدة ايضا.ومع تقلص امال الفريقين تدريجيا على جبهة الليغا، بات لقب كأس الملك يكتسب اهمية مضاعفة لفريقي المدربين لويس انريكي (برشلونة) والارجنتيني دييغو سيميوني، فضلا عن مواصلة مشوارهما في دوري ابطال اوروبا.

وستكون المباراة بمثابة نهائي مبكر، اذ يجمع نصف النهائي الاخر الخميس سلتا فيغو الذي اخرج ريال مدريد من ربع النهائي، وضيفه الافيس.

وتقام مبارتا الاياب في السابع من شباط/فبراير المقبل والثامن منه.

وقال ظهير برشلونة سيرجي روبرتو "سنواجه اتلتي مجددا. نعرفهم جيدا. ستكون مباراة غاية في الصعوبة. اصغر التفاصيل يمكنها صنع الفارق في مباراة كهذه".

ويبقى برشلونة، اختصاصي مسابقة الكأس وحامل الرقم القياسي بعدد الالقاب (28)، مرشحا قويا للاحتفاظ بلقبه مرة ثالثة تواليا، في ظل تواجد الثلاثي الرهيب في صفوفه: الارجنتيني ليونيل ميسي والاوروغوياني لويس سواريز والبرازيلي نيمار.

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

كتاب الحقيقة

عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
طارق الحارس ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
ام البنين حسن ... تفاصيل أكثر
يحيى الحياني حزام بغداد، هو تلك المنطقة التي تحيط ببغداد من جوانبها الأربعة، ومنذ سقوط النظام السابق عام 2003 أصبحت هذه المناطق ساحة للنزاع الطائفي والتهجير ... تفاصيل أكثر
   لا يمكن الإقرار إطلاقا  بأن الأجندات الخارجية وحدها هي من تقف وراء الجماعات التكفيرية الارهابية التي اجتاحت ما تسمى بالمدن السنية، فالعاقل والواعي يعلم ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
د. غالب الدعمي ... تفاصيل أكثر
عمار العامري ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
مصطفى الهايم ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
صادق الهاشمي الرد على المحلل السياسي العراقي محمود الهاشمي ... تفاصيل أكثر
حسين الذكر ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
عمار العامري ... تفاصيل أكثر
الشيخ طه العبيدي  لطالما طبَّلت طبول الشر والعدوان داعمة الدولة المزعومة على أرض العراق والشام، وجنّدت لها الجيوش وأنفقت مليارات الدولارات في شراء الذمم والنفوس ... تفاصيل أكثر