من هو المنتصر الحقيقي؟

عدد القراءات : 228
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
من هو المنتصر الحقيقي؟

معركة الطف لم تكن معركة بين جيشين او خصمين فقط وانما هي معركة مبادئ وقيم ورفع راية (لااله الا الله)التي اراد حكام بني امية الطغاة طمسها وتحويل الخلافة (اذا كانت هنالك خلافة)الى حكم سلاطين وولاة عهد واستخدام الناس عبيدا "يعملون بالسخرة كما فعل معاوية في بناء دولة الشام .

انها ثورة بحق غيرت مسار التاريخ الاسلامي بعدما اريد له ان ينحرف ويعاد عصر الجاهلية والفرق شاسع بين طرفي المعركة فهذا الحسين بن علي بن ابي طالب هادم الاوثان في فتح مكة وناصر الدين واخو رسول الله وفتى الاسلام وهو وال بيته ايات السماء وذاك يزيد سليل الخسة والنذالة وابن الطلقاء من الشجرة الملعونة من اصل خبيث سواء كان امتدادا من هند اكلة الاكباد او من ابو سفيان عدو الله والاسلام.

تاريخ كله مثالب وسيئات لاتعد ولا تحصى.وفي الطرف الاخر تاريخ ناصع في الكرم والجود والايثار ومكارم الاخلاق وهو لسان رسول الله (ص)وابن مدرسة علي وفاطمة البتول سيدة نساء العالمين المطهرين من كل رجس حسب اية التطهير التي نزلت بحقهم في القران المجيد (انما يريد الله ليذهب عنكم الرجس اهل البيت ويطهركم تطهيرا).

حتى في مصيبتهم ظلوا اصحاب نفوس ابية ولسان حق ناطق كما فعلت زينب في مجالس عبيد الله ابن زياد وفي الشام في مجلس يزيد وكذلك فعل الامام زين العابدين علي بن الحسين(عليه السلام)عندما لقنوهم دروسا في البلاغة والفصاحة.

وكانت النتيجة واضحة فقد سقطت العروش الكاذبة وخلد الحسين برغم كل الجروح التي لحقت به وباسرته واصحابه وبالدين الاسلامي,لكن شعلة الثورة الحسينية اوجدت انصارا ومسلمين حقيقيين بعد ان كان الدين على وشك السقوط وعلى وشك ان ينطمس لكن شيعة علي(ع)حافظوا على جوهر الدين ولا اقصد هنا كل من ادعى التشيع ولكن اقصد حاملي فكر وسلوك اهل البيت في كل بقاع الارض الذين رايناهم وهم يحتفلون بذكرى معركة الطف في كل مكان ...ومقاومي الطغاة سواء في البحرين او السعودية او اليمن او في لبنان او مصر والسودان وتركيا فهم من تلك المدرسة الحسينية مدرسة الاباء والتضحية والفداء وقد سبقهم ابناء العراق على مر العصور في مقاومة انواع الاحتلال والحكام الطغاة ..

ان خلود الفكر والثورة الحسينية مدعاة للفخر والاعتزاز لكل الاحرار فقد هدمت الثورة واتباعها صروحا كثيرة وكبيرة وذلك من خلال الثبات على المبادئ واستحضار تضحيات الامام الحسين(عليه السلام)وانصاره وعياله التي هي خير دافع لنا هنا في العراق اليوم لمقاومة اشرس هجمة ارهابية بربرية يتعرض لها شعب التفت فيها علينا قوى الشر واموال الخليج وتامر اعداء الله والانسانية من كل حدب وصوب وسيبقى انصار الحسين هم راس النفيضة وطلائع التصدي لهذه الهجمة .

وكما نتصدى لهذه الهجمة يجب ان نتصدى بنفس القوة للفساد والمفسدين واعداء الشعب بلا خوف وتردد فقد حررنا الحسين بثورته وتضحياته وفكره وهذه هي دروس الثورة الحسينية التي نستنبطها فلا خنوع ولا صمت امام ضياع الحقوق ومن يخدم الشعب ويحافظ على ثرواته ومصالحه فهو ابن الحسين السائر على طريقه والا فلا يخدعنا كائنا من يكون بممارساته وريائه وادعائه حب الحسين سواء بارتداء القيافة او ممارسة بعض الطقوس الكاذبة فالحسيني الحقيقي هو ابن الشعب المخلص له المدافع عن وطنه والمحافظ على شرفه وسمعته هو وعائلته والعامل المثابر على حفظ كرامة الاجيال واعادة مجد العراق وسموه ورفعته.

تحية اجلال واكبار لذكرى ثورة الحسين العطرة في معركة الطف الخالدة ولقائدها وقائدنا الامام ابو الاحرار والشهداء الحسين بن علي (عليه افضل الصلاة والسلام)واله واصحابه النجباء الذين نصروا الحق على الباطل وانها لايام خالدة احتفلنا بها فهي رمز هويتنا وعزتنا والى العمل والجهاد ايها العراقيون الشرفاء فوطنكم ينتظركم كلا من موقعه.

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

كتاب الحقيقة

عدنان الفضلي   أوجعتني العبارات التي كتبها صديقي وزميلي الناقد السينمائي المبدع (كاظم مرشد السلوم) وهو يتحدث عن عدم قدرته على الحصول على شهادة الدكتوراه في ... تفاصيل أكثر
حازم لعيبي أبن أختي حسوني تعرض لحادث على اثره كسرت ساقه، والمثير في الامر والى التساؤل أيضاً انه؛ لم ينقل بسيارة اسعاف، ولم تحضر مفرزة شرطة ... تفاصيل أكثر
د.خالد العبيدي   إن عملية الإصلاح يجب أن تبدأ من قمة الهرم الإداري نزولا باتجاه الإدارات الوسطى ثم الدنيا، ولا يستقيم برنامج الإصلاح بالاتجاه العكسي ... تفاصيل أكثر
 طارق الحارس النقد هو جزء أساسي لتقويم أية تجربة ومن المؤكد أن وسائل الاعلام لها الدور القيادي في هذا التوجه. الانتقاد يتوجه الى الممارسة، وليس الى ... تفاصيل أكثر
علي علي    يقال أن الذئب ينام مغمضا عينا واحدة، ليترقب بالأخرى محيطه خشية تعرضه الى مايضره، وهي وسيلة دفاع حباه بها خالقه كما حبا غيره ... تفاصيل أكثر
عبد المنعم الاعسم في غضون عقد من السنين، وفي غياب معايير الخدمة والشأن العام واضطراب الضمير السياسي تكونت بطانة من انصاف السياسيين والكتاب والمثقفين تتاجر بالولاءات ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي   الجهود المبذولة الآن من قبل ابطال الحشد الشعبي وأجهزتنا الأمنية وجيشنا البطل في الأنبار والموصل وديالى وصلاح الدين تستحق منا كل التقدير، ففي ... تفاصيل أكثر
 هدى عبد الرحمن الجاسم لقد تغيبت الرجولة هذه الايام الأمر الذي جعل المرأة تبحث عنها، وتناست نفسها بعد ان تحملت اعباء كبيرة بين الذكورية والرجولة حتى ... تفاصيل أكثر
تركي الخويلدي يتساءل عامة الناس عما سيأتي بعد تحرير المحافظات التي تم الاستيلاء عليها من قبل ارهابي العصر (داعش)، وماهو مصير النكرات امثال علي حاتم السليمان، ... تفاصيل أكثر
عبد المنعم الاعسم لم اتعود الكتابة في المناسبات، بما فيها المناسبات الجليلة والانسانية والحميمة، والبغيضة ايضا. لديّ مشكلة هي اشبه بالحصانة ضد مثل هذه الكتابات التي ... تفاصيل أكثر
علي علي    من طريف الحكايات، يروى أن شخصا كان يدعي أن بإمكانه طفر مسافة عشرين مترا على الأرض من دون أن يجهد نفسه، وقطعا مسافة ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي   مخجل فعلاً ما حدّث في مباراة العراق وعمان ضمن بطولة كأس الخليج، فتلك المبارة اثبت بما لا يقبل الشك ان منتخبنا هو الأضعف ... تفاصيل أكثر
ماجد الكعبي السلام عليك يا عروسة العرائس , بغداد يا عروس الدنيا .. بغداد أيتها العاشقة المعشوقة المستحمة في مياه دجلة المنسابة.. بغداد يا شهقة ... تفاصيل أكثر
جاسم الحلفي اثمر الجهد الذي بذله نشطاء المجتمع المدني، بعد عام كامل من التفاني ونكران الذات وبروح التطوع التي تمتاز بها المنظمات الرصينة، ونجحوا في صياغة ... تفاصيل أكثر
ابراهيم الخياط زكريا تامر قاص وصحفي سوري، ولد بدمشق عام 1931. اضطر لترك الدراسة عام 1944. بدأ حياته حدادا في معمل، ثم اتجه لكتابة القصة ... تفاصيل أكثر
سعد الحمداني  كما يبدو لنا ان الواقع السياسي في العراق مشوب بالكثير من الحساسيات التي لا تخرج عن مضمون الصراعات الشخصية وحسابات الأجندة  الخارجية التي ... تفاصيل أكثر
علي علي  بعد النجاحات التي تحققت في العمليات العسكرية في محافظة بابل وصلاح الدين وديالى والأنبار، والتأييد الدولي الذي حظيت به الحكومة العراقية على هذه الخطوة، ... تفاصيل أكثر
ليث الياسري عندما شاهدت المؤتمر الصحفي للمدرب العراقي حكيم شاكر ايقنت اننا امام غباء تدريبي لا مثيل له فالكابتن يبرر سبب تراجع المستوى ان اللاعبين بعد ... تفاصيل أكثر
 د. علي حداد 1ـ2يجري تداول مفردتي (الثقافة) و(الحضارة) فيذهب ظن البعض أن المفردتين تحملان أفقاً مشتركاً من الترادف الدلالي ، بتصور أن محتوى الثقافة يؤشر قيماً ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي   كما هو معروف في أغلب دول العالم، ان الاتحادات والنقابات تتشكل وفق قوانين معمول بها، ويكون لكل منها اختصاص، بحيث لا يتجاوز عملها ... تفاصيل أكثر