عرض كتاب التعريف بنظامي التعلم في كوريا والعراق

عدد القراءات : 1950
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
عرض كتاب التعريف بنظامي التعلم في كوريا والعراق

عرض/  سيف عبدالواحد

 

صدر كتاب (التعريف بنظامي التعليم في كوريا والعراق )عن مركز البحوث والدراسات التربوية_وزارة التربية ,للباحثة بلقيس عبدالوهاب النعيمي ضمن سلسة بحوث تربوية (14)حيث اشارت في المقدمة (التربية)حيث تشتمل التربية على تعليم مهارات محددة وتعلمها ,ولها معنى واضح ولكنه عميق ومن جوانب التربية الاساسية نقل الثقافة من جيل الى جيل ألى جيل اخر ,ويعتقد بعضهم أن التربية تبدأ مع الطفل وهو جنين ثم عرضت على التشريعات التربوية حيث تهدف الى ضمان إشراف الحكومة على السياسة التربوية من خلال تنظيم العملية التربوية في البلاد وتمويلها وتوجيهها, انسجاما مع الفلسفة والاهداف التربوية العامة واضافت أن التعلم الابتدائي يعمل على تمكين الاطفال في العراق اتمامهم السنة السادسة من العمر في تطوير شخصياتهم بجوانبها الجسمية والفكرية والخلقية والروحية ليصبحوا سليمي الجسم والعقل والخلق ,ثم أشارت الى تطوير التربية في العراق وهو تطور كمي وتطور نوعي ويتمثل بوجود خطط تعليم وتعلم لرفع المخرجات التربوية عن طريق تبني سلم تعليمي مرن وتأهيل المعلمين وتدريبهم  وتحسين وسائل الادارة التربوية والمدرسية وتطوير تقنيات التقويم والامتحانات ,ثم أشارت الى تطور التربية في كوريا حيث حصلت في كوريا تغيرات كبيرة ومهمة رافقت النمو الاقتصادي ,وفي مجال إدراة هذة التغيرات بذلت الجهود الكبيرة لتحقيق النمو الكمي السريع في قطاع التربية , وكان التوسع الكمي في ادارة الطلبة وتوافر التسهيلات والمرافق التربوية وفي عدد المعلمين الذي يعد من ابرز ملامح التطور التربوي في كوريا خلال ستينيات القرن الماضي، ثم اشارت ايضا الى التطور النوعي وتسوية النظام التربوي ,وفي ضوء الاساسيات التجديدية في مجال التعليم  وقد اشترطت الحكومة الحاجة الى التعليم مدى الحياة في الدستور والتركيز  في التعليم لرفع المستوى التعليمي في كوريا وهو نمط 6-3-3-4 وكما اشترط في قانون التعليم التربوي الذي  أقر في عام 1994 ثم عرجت على المشكلات والتحديات التي تواجه قطاع التربية والتعليم في العراق وفي الوقت الحاضر من حيث قلة عدد بنايات المدارس في العراق وحاجة العراق الى الفلسفة التربوية التي تلبي حاجات المجتمع العراقي , ومعالجة معدلات الاعادة والتسرب في المدارس الابتدائية ونوعية المعلمين والمدرسين وانخفاض اجورهم وسيطرة الدولة على قطاع التربية والتعليم مع ضعف التخطيط العلمي وضعف قدرات العاملين في المجالات الادارية وتفشي ظاهرة الفساد المالي والاداري  في تبوء اشخاص مناصب قيادية تربوية  من دون ان تكون لهم خبرة كافية في مجال الادارة العامة . كتاب جدير بالقراءة من قبل الهيئات التعليمية والتدريسية . 

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

كتاب الحقيقة

علي العبودي من الصعب جداً ان نجد اليوم من يتولى مسؤولية صغيرة كانت ام كبيرة ان يغادر المكان وقد ترك اثراً طيباً يذكر بعد مغادرته ليس ... تفاصيل أكثر
    علي علي عندما كنا صغارا، كان اللعب شغلنا الشاغل، وابتكار ماهو جديد منه ديدننا، مع أن المتوافر بين أيدينا من أدوات اللعب آنذاك، ليس ... تفاصيل أكثر
حسين الذكر في يوم قيظ ديمقراطي لاهب ، التقيت صديقي ابو سيف  ، عاش فقيرا محترما مسالما بعيدا عن الاستغلال السلطوي بكل اداوته المعروفة بالعراق حكومية ... تفاصيل أكثر
جواد العطار اذا كان رهان الحرب الطائفية قد انتهى بتوحد العراقيين في مواجهة ارهاب داعش ، فان رهانات تقسيم العراق ما زالت قائمة وخطيرة وهي تتأرجح ... تفاصيل أكثر
علي علي في بيت شعر قديم كان الشاعر فيه يدعو الى التجدد والتطور لاسيما في طباعنا، يقول فيه: البس جديدك إني لابس خَلِقي  لاجديد لمن لم يلبس الخَلِقا   ... تفاصيل أكثر
نهاد الحديثي يبدو أن محاصرة ومواجهة منابع دعم الإرهاب والإرهابيين بدأت تؤتي ثمارها في تهالك قوى تنظيم داعش في كثير من مواقعها وخاصة في مواقع الصراع ... تفاصيل أكثر
فرح الاعرجي   حين ابدأ رحلتي في الصباح للذهاب الى عملي، اتجه صوب الشارع واهم بالعبور الى الجهة الاخرى، حيث تتراصف التكسيات وبصوت واحد يردد اصحابها :تكسي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي   في البلد الذي شرّع الدستور الأول وسنّ القوانين منذ آلاف السنين (مسلة حمورابي)، وفي البلد الذي علّم الإنسان الحرف الأول (الكتابة السومرية)، واخترعت فيه ... تفاصيل أكثر
علي علي       تخبرنا كتب التاريخ ان الصينيين هم أول من توصل الى صناعة الورق من النباتات، فبعد ان كانت الكتابة على جلود الحيوانات وألواح الطين ... تفاصيل أكثر
غرام الربيعي بعد أن أعلن العراق رسميا تحقيق النصر على تنظيم داعش وتحرير مدينة الموصل ،وهو نصر ليس عسكرياً فقط دلً على شجاعة فائقة من أبناء ... تفاصيل أكثر
جمعة عليوي     سمعنا وقرأنا ان للهزيمة ابا واحدا وللنصر الكثير .وهنا نريد ان نتلاعب بالكلمات ونقلب المعادلة .ونؤكد ان عنوان مقالنا له معنى ومغزى كبيران ... تأريخ ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
سعد الحميداوي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
طارق الحارس ... تفاصيل أكثر
علي علي ... تفاصيل أكثر
د. حسنين جابر الحلو ... تفاصيل أكثر