«وضوح أول» .. للشاعر طارق ياسين :صورة للشعر الشعبي العراقي الحديث

عدد القراءات : 610
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
«وضوح أول» .. للشاعر طارق ياسين :صورة للشعر الشعبي العراقي الحديث

ريسان الخزعلي

 

*... حلب يا بن غريبه.. يا غريب الگلب..

 

يا مصلوب فوگ إثبات كل ردّه.

 

حلب.. يلي سوادك سفن زنجيه..

 

رگص بيها الخليج وما نگص مدّه.

 

وأخذ من كل جرف مركب...

 

تجاره وگاع المحمره.

 

وحنين إمك.. لچه إبدمك.. خبز فقره،

 

ولبن فقره.

 

أبيض مثل كل ثوره

 

واسود مثل كل ردّه

 

...،

 

يا حلمان بالحلم الچبير ودولة الفقره

 

(مامش دوله للفقره)...**.. الشاعر الراحل /طارق ياسين/ من الشعراء المجددين في القصيدة الشعبية العراقية- بعد تجربة الشاعر الكبير /مظفر النواب/ وما أضافته هذه التجربة من فتوحات فنية وجمالية على مستوى اللغة وتشكيل الصورة وفهم فكرة الشعر ومعنى الشعر- وقد أضفى هذا الشاعر (طارق ياسين) هو الآخر، ملامح تجديدية مغايرة لتجربة النواب حيث الابتعاد عن التوتر الرومانسي، الانشغال بما هو فكري وفلسفي، إسقاط الهم الوجودي على تجربة الكتابة الشعبية، الاكثار من /نثر الشعر/ دون الالتفات الى الايقاع القادم من موسيقى الشعر، اختلاط المفردات الريفية والمد?نية، الالتفات الى تطور الشعر العربي والعالمي والاستفادة من التطورات الجديدة في الاشكال والمضامين، الميل الى المعنى الصادم في توليد قصائد قصيرة، تطويع النكتة وطرافتها في صياغات شعرية جديدة غير مسبوقة، الاشتغالات الحسية/ النفسية، التجريد والتحديد في مزاوجة فنية عسيرة، هموم يوميات المدينة، التحولات الاجتماعية والسياسية والاقتصادية وانعكاساتها في نمط التوليد الشعري، الثورة والحلم والمستقبل، وعيه، وثقافته العالية حياتياً وفنياً.

 

*.. ان هكذا انشغالات واشتغالات، جعلت من شعره، وكأنه اللعبة الشكلية التي تبدو غريبة على القصيدة الشعبية العراقية، وذلك لغرابة النمط المحدث في نسيجها، حتى ان شعره يواجه احياناً (بالاستهجان) نتيجة هذه الغرابة من قبل المتلقي البسيط الذي ألف البساطة والوضوح، الا انه في التوصيف الشعري الدقيق شاعر كبير، يمتلك الشعرية والشاعرية في الفهم العميق للشعر وفكرة الشعر.

 

* سبق لهذا الشاعر ان اشترك في مجموعة (قصائد للمعركة) عام 1967 بعد نكسة حزيران، مع شعراء آخرين، كما أصدر مع الشاعرين الكبيرين الراحلين (عزيز السماوي وعلي الشباني) مجموعة (خطوات على الماء) عام 1970، كإشارة لحداثة اخرى، بعد صدور (للريل وحمد) عام 1969، كما ان قصيدته المعروفة (لا خبر) كانت سبباً في إعادة تقييم هذا الشاعر من قبل المتلقي العادي، بعد ان حظي بالأساس بتقييم المثقفين كونه شاعراً مثقفاً يجيد صناعة الابداع على مستويات عدة (قصيدة النثر بالفصحى، كتابة الراوية الحديثة- الكوميديا الوجودية، التي أعجب بها الشاعر الكبير سعدي يوسف وكتب عنها ولم تصدر حتى يومنا هذا، الامكانية الموسيقية في التذوق والتلحين، حيث لحن أغنية المشتعل گمره من شعر علي الشباني وغناها المطرب فاضل عواد، الكتابة النقدية).

 

*.. رحل هذا الشاعر، عام 1975، رحل مبكراً كعادة المبدعين قبل أن يرى صدور اعماله الابداعية، ومنها مجموعته الشعرية (وضوح أول) الصادرة عن دار ميزوبوتاميا بعد مرور (38 عاماً على رحيله) وبمقدمة للروائي سلام ابراهيم، وقد تمثل هذه المجموعة معظم أشعاره (بعض القصائد لم تدرج)، وسلام ابراهيم وعقليته ناهدة أم كفاح، كانا وراء هذا الجهد جمعاً وتنضيداً كما جاء في المقدمة (مخطوطة الأشعار عثر عليها اصدقاؤه في غرفته بعد وفاته فجمعوها من قصاصات مبعثرة في دفتر صغير أحتفظ بنسخة منه في مكتبتي)..، و /وضوح أول/ تضم 41 قصيدة من بينها قصيدته الطويلة (حلب بن غريبة المستقاة من قصة للقاص فهد الأسدي في مجموعته طيور السماء). والشاعر طارق ياسين في هذه المجموعة، يثير الاسئلة الكثيرة، مما يعكس قدرات فنية وجمالية على مستويات عدة، من بينها، جماليات اللغة والرمز والصورة الشعرية (وقد كتبت عن هذه الجماليات في مخطوطتي الشعر الشعبي العراقي الحديث، حدود التجربة واللون، دراسة في الجوانب الابداعية للقصيدة الشعبية الحديثة، ونشر فيما يخص الشاعر طارق ياسين على هذه الصفحة سابقاً) لذا سوف لا أكرر ما قلته، واكتفي باشارات عن هذه المجموعة الرائدة والتي تمثل صو?ة للشعر الشعبي العراقي الحديث، ابتهاجاً بصدورها وترسيخاً لذكرى هذا الشاعر المجدد، صاحب الحضور المستمر، ومثير الأسئلة الوجودية.

 

*.. گتلي هاك.. هاك الأبرة.. هاك الخيط

 

شد جرحك

 

وما مديتلك إيدي وگمت أضحك

 

أو شفت الحيره بعيونك سؤال..

 

أكبر امن الأبرة..

 

والخيط، وعقلك ونصحك.

 

والسكته عذاب وياك

 

وأخذت ايدك الأخرى وسكنت وياك

 

ومن بين الدمع گتلك:

 

لا تحتار بالمرّه

 

آنه جرحي ابضميري ما تلوحه إبره

 

ولا يندل عذابه الخيط من برّه..*

 

*.. ومن بين الاشارات التي لا بد من إيرادها:

 

1- وضوح أول.. كتابة شعرية حداثوية، تمثل نمطاً في القصيدة الشعبية العراقية، بعيداً عن الشكل والنمط النوابيين عدا قصائد البدايات.

 

2- طارق ياسين.. شاعر مدينة واشتغالات فكرية وفلسفية ومعرفية:

 

*.. الشمعه من يگضي ضواها..

 

الليل هم يگضي اوياها.

 

اختبي بنفنوف ضيگ..

 

حته تتعلم شنو معنى النفاهه

 

الليل أملس والضوه مثل الحجاره

 

الليل أملس وانت حلمك خشن يزلگ ع المخده

 

الليل أملس مثل زبده..*

 

3- طارق ياسين.. يبحث عن كشف سريّة التعب والملل والضيق والعمق القصي في الحب ومعنى الحب، والصداقات الذاهبة الى الفراق القسري:

 

*.. تشبهني واشبهك.. صرنه إحنه اثنين

 

من إتضيع تلگاني..، او تلگاني من تضيعني

 

او من نتلاگه آنه اوياك.. نتضيّع سوه ونحتار

 

تشبهني واشبهك والشبه ثاني وضوح..*

 

4- طارق ياسين.. يكتب الشعر الشعبي بوعي الشعر العالمي وتحولاته الفنية.

 

5- /وضوح أول/.. قصائد الاسئلة الوجودية والغنائية الملتبسة، والضجر اليومي من ايقاعات حياة بلا حياة، والانحياز لبطولات يتمناها بعيداً عن سلطة الايدلوجيات.

 

6- /وضوح أول/.. تتمثل التكوين النفسي والروحي للانسان، والبعد الآخر في اسباب وجوده واندحاره المستمر.

 

*.. في اشارة اخيرة.. ان قصائد المجموعة لم تكتب بطريقة سليمة وقد اكتفت وأخذت بالنطق دون الأملاء الصحيح، كما ان سقوط بعض الكلمات يشكل عثرة في القراءة والتلقي، وهذه الاشارة لا تقف ابداً امام تلقي هذه المجموعة الرائدة التي ينتظرها الوسط الثقافي منذ عقود زمنية، وان صدورها يمثل صورة في اكتمال مشهد الشعر الشعبي العراقي الحديث.

 

 

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

كتاب الحقيقة

عدنان الفضلي 4-4 ولم يكن حظ المسرح الجاد في العراق بعد احداث نيسان، بأقل ميلاً من حظه الذي تلقاه صدره ايام النظام الدكتاتوري المنتهية صلافته وقمعه، فبعد ... تفاصيل أكثر
ابراهيم الخياط خلال حوار معه في برنامج "البيت بيتك" الذي يقدمه الإعلامي عمرو عبد الحميد عبر فضائية "TEN" قال د.شوقي علام، مفتي الديار المصرية: إن ... تفاصيل أكثر
ضرغام عادل   كل الأطراف العراقية تشكو الظلم وكل طرف يعتقد انه يسلك طريق الصواب، وكل طرف ايضاً يعتقد ان الطرف الاخر حصل على اكثر من ... تفاصيل أكثر
علي علي       في تنوع المجتمعات بأجناسها ولغاتها وألوانها حكمة بليغة، فقد قال تعالى في محكم كتابه: “وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا”. ومن هدي نبينا (ص) قوله: ... تفاصيل أكثر
ليث الياسري   مباراة واحدة في بغداد من اجل رفع الحظرليث الياسريالدعوة التي أطلقها الأتحاد الدولي لكرة القدم(فيفا) على لسان رئيسه بلاتر لا تعني رفع الحظر المفروض ... تفاصيل أكثر
 د. علي حداد   والقراءة التي ندعو إليها هنا لا تقتصر على ما يتداوله فضائها التقليدي المنشغل بمواجهة المدون ومعاينة خطاطاته وترديد مقولاته ، بل تذهب إلى ... تفاصيل أكثر
د.صادق السامرائي   الذين يجلسون على كراسي الحكم ربما لا يخبرون سوى مهارات توليد المشاكل, فما عهدنا واحدا منهم خبيرا بحل المشاكل. وعندما يكون المنهج توليد ... تفاصيل أكثر
الحقيقة - متابعة دعا الخبير الاقتصادي ملاذ الامين، الاثنين، الجهات الحكومية الى الحفاظ على اسعار المواد الغذائية في السوق المحلية والسيطرة على المنافذ الحدودية لمنع ... تفاصيل أكثر
 احمد جبار غرب   اثبت بعض الاعلاميين انهم مجرد اسماء فضفاضة تنتمي لأحزاب او تنظيمات او مهووسين بإثارة الجمهور عبر افتراءات وهلاوس يعتقدون انها صحيحة ومنطقية  وبعيدين ... تفاصيل أكثر
علي علي      في مثلنا الدارج؛ "اليثرد يدري والياكل مايدري".. كثير من التشابه مع واقع حالنا المعاش.. وأظنني أصيب القول إن قلت أن أغلب ساستنا وأصحاب ... تفاصيل أكثر
طارق الحارس   قضية التجنيس على الطريقة البحرينية والقطرية وفي اتجاهاتها كلها ومنها المجال الرياضي معيبة جداً، وهي تختلف تماما عن طريقة التجنيس في أوروبا وأمريكا وأستراليا، ... تفاصيل أكثر
وجيه عباس   هيأت لنفسي فنجان قهوة مرّة وكأني أجلس في مجلس عزاء، فيروز تمزج الحزن بالصباح، وأنا أشعر ان قطرات القهوة تفور من دمي هذا الذي ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي   4-3   مفصل آخر مهم هو عدم وجود مشاركات خارجية للمثقف العراقي في الداخل تساعده في الاطلاع على ما وصلت اليه الثقافات العالمية والرؤى والآراء التي ... تفاصيل أكثر
سليم الحسني   هل هذا الذي يتحدثون عن استشهاده في تفجير الكرادة هو نفسه عمار غالب الشابندر، الطفل الذي كان يستقبلني بمرح في شقتهم المتداعية في طهران؟.هناك ... تفاصيل أكثر
محمد عبد زيد   لاريب أن تثبت الولايات المتحدة الأميركية أنها قد عزمت على تأكيد ما أعلنته في أوقات سابقة وعلى لسان نائب الرئيس الأميركي جو بايدن ... تفاصيل أكثر
علي علي      في عملية بسيطة لوضع نقاط اليقين فوق حروف الشك، لايختلف اثنان بأن هناك جوانب معينة من مفاصل البلد كانت في زمن المقبور مستقرة ... تفاصيل أكثر
منعم جابر   في العام 1973 اجريت على ملعب الكشافة اول مباراة نسوية بكرة القدم في الساحات المكشوفة بين فريقي كليتي التربية الرياضية والعلوم وبحضور جماهيري كبير ... تفاصيل أكثر
داود سلمان الشويلي   من الامور المهمة التي رافقت قول الشعر هي الاوزان الشعرية ، او ما تسمى بـ ( عروض الشعر) فقد رافقته منذ ان اكتشفها ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي   4-2      وجود بعض الانتهازيين داخل أروقة الاتحادات والمؤسسات والفعاليات ذات الاختصاص المشابه ، جعل من الأدب العراقي محدوداً ومحصوراً في مساحة ضيقة تتحكم بها ... تفاصيل أكثر
حازم لعيبي   الاعلام العراقي متمثلاً بقناة العراقية الرسمية ومنذ عام التغيير لحد اللحظة هذه لم يتمكن من التنافس مع إلاعلام العربي القريب "جواراً ومصالحاً" لا بل ... تفاصيل أكثر