نساء ورجل البصام.. قراءة في مجموعة (وشم على جبين نخلة)

عدد القراءات : 1047
حجم الخط: Decrease font Enlarge font

داود سلمان الشويلي

يقول ارنست كاسير: (( ثمة تداخل بين الشعر والحقيقة وبين الاسطورة والواقع ، والاثنان متطابقان )). – الدولة والاسطورة -

في دراسة سابقة تحت عنوان ( شعراء على الفيس بوك ) قدمت ثلاثة نماذج من شعر حسن البصام ، وقلت عنه : ( اما الشاعر حسن البصام الذي كان سابقا احد السرديين في القصة القصيرة ،فهو قاص وشاعر ثمانيني ، يكتب القصيدة الطويلة التي تفيض بكل ما هو عذب ).

واليوم ساقدم الشاعر من خلال اخر منشوراته وهو ديوانه الاخير الذي يحمل عنوان (وشم على جبين نخلة) . ساتناول الديوان من خلال ما يقدمه من فهم خاص للمراة وللرجل ، على والرغم من ان هذا الفهم هو فهم شعري، ينبثق من الشعور المتأجج عند البصام لحظة كتابته لقصائده.وهنا يبرز سؤال عن مدى صدق الشاعر فيما يتناوله في شعره ، فهل يكون صادق الشعور فيما يقول ، ام ان ما يقوله يمكن عده من تخاريف الشعراء؟ ((... وأنهم يقولون ما لا يفعلون)). وفي الشعر يغيب الشعور الواعي للشاعر لينهض شعوره اللاواعي ، مهما كان مصدر او منبع هذا الشعر ، ان كان من وادي عبقر، او من شيطان او شيطانة خاصة به ،او كما يقول ريفاتير ((من تحول جملة شعرية حرفية صغرى الى اسهاب مطول ومعقد وغير حرفي )) – مدخل الى السيموطيقيا 2 / 68 - ،او من اية جهة كانت ،وعندها يبدأ اللاوعي بقول الشعر،عندها تنتفي الحاجة الى مطالبة الشاعر بالصدق الواقعي ، الحقيقي، وانما يسأل الشاعر عن الصدق الفني فقط.فماذا نجد عند شاعر (وشم على جبين نخلة) من فهم شعري للرجل والمرأة ، بعد ان كتب قصائده بحالة اللاوعي المفترضة في الدراسة؟ وهل نطالبه بالصدق الواقعي ام الصدق الفني في قول الشعر؟يتمحور فهم الشاعر للرجل والمرأة في الاتي :في قصيدة "الاصابع"، يضع البصام النساء (هكذا بالجملة) بدلا من شرايين اصابع الرجل ، انهن الحافظات لحيوية الرجال ،" الدم "، ولهذا يرى البصام ان الله حلل الزواج باربع نساء لكي يتاح له ان يمارس اقصى درجات الحب (...)، لان في الحب يحفظ الرجال، وبهذا تكون المراة هي الحافظة للرجل ، انها الوسيلة التي يحفظ بها الرجل حياته .

* ((لان النساء شرايين أصابع الرجال ..فقد أوصى الله باربع ليتاح العمل بأقصى حب)).

وهذا فهم خاص بالشاعر مصدره لاوعيه ، في فهم النساء على انهن شرايين اصابع الرجل ، تلك الاداة التي وضيفتها التحسس ، المرأة المحركة للرجل ، المهيمنة . وفي قصيدة( رجل يكره المرأة )، نجد المراة التي تمثل الغواية ، انها سبب قتالنا (الرجال) ، اي سبب نهايتنا. صحيح انها كانت القطرة الاولى التي نزلت من السماء ،الا انها نزلت لشيء واحد وهو :غوايتنا نحن الرجال ، ولتتركنا في عراك دائم ثم تودعنا.

* ((اول قطرة من السماء امراة يتعفر وجهنا بغبارغوايتها)).

وهي صور شعرية تتناسل في القصيدة عن المرأة في لا وعيه ، فالمرأة كانت اول قطرة تنزل من السماء لغوايتنا ، وهي المحركة والمهيمنة. وهي نهر جارف نرمي به انفسنا لا لشيء، وانما لكي يحتوينا ،هكذا تغوينا لتقتلنا.

* ((النهر امراة)).

المرأة هي الباقية والرجال هم الموتى ، لا بالمعنى الحرفي للفظة الموتى وانما بالمعنى المجازي لها لان ذلك يحدث في مصنع استخدام اللغة اللاواعي :

* ((الشراشف نساء والموتى دائما هم الرجال)).وفي قصيدة(لوحة ) يقول الشاعر عن اللوحة انها (انثى ) ، اما الاطار فهو ( الرجل ) ، وتلك اللوحة فيها الالم يشع منها ، اذن المراة هي الالم ،وعندما تترك اللوحة، تسقط لينسكب لون وجهها . هكذا هي لا شيء بدون الرجل الذي هي التي تغويه ، وهي المهيمنة عليه: * (( اللوحة انثى تشع منها الوان الالم وتغرد على اشجارها الاحلام ، والاطار رجل )).

مرأة حسن البصام التي تشكل انموذجا لنساء العالم ، تضع على وجهها الاقنعة ، انها تغير من صفاتها ، تصبح شيء لا يمكن ان نعرفه :* (( تستطيع ان تضع على وجهها ، أقنعة .. مساحيقا ..)). وفي قصيدة (الاصابـع) المراة هي الشرايين في اصابع الرجل ،الشرايين التي تحمل الدم ، سائل الحياة ، وبين ان يضمها الرجل ، وبين ان تقوم بتطويقة كالخاتم ، تبقى خشيتها من ان الرجل يصبح ( وقحا ) خارج من سيطرتها ويمشي ( على حل شعره ) ، لانها امرأة مهيمنة عليه:

* (( الأصبع رجل ومن أجل أن لايمشي على ( حلّ شعره)

اخترعت المرأة الخاتم لتطويق رقبته ليحد من تلفته

فالأصبع وقح بالفطرة )).

في قصيدة (الاخرس) يختلق البصام امرأته ، اسطورة فريدة هذه المرأة ، فهي خالقة لكل فعل عند الرجل بحيث يبقى هذا الرجل لا يرى دربه من كثرة ما تفعله هذه المرأة = الملكة = الاسطورة ، انها تلجمه (تلصقين على فمه شريطا) ليبقى مشدوها امامها، ومشدودا لها.

ان مركز مدار الرجل تلك المرأة التي خلقها البصام في قصيدة (الاخرس). وهذه نسخة اخرى من نساء البصام الا انها نسخة غير واقعية ، اسطورية ، انها مخلوقة خلقا

* (( وحدها أقدامك الحافية تلامس طرق القلب المغلقة)).

هي ملكته تفعل به كل شيء:* ((تصبحين وحدك ملكة

اذ تحكمين عينيه على نبضك واذنيه على اسمك

وتلصقين على فمه شريطا)).فهو مكبل ومشدودا لها:

* (( اعتقي لساني وخلصي رقبته من طوق الخجل

يود أن يقول الكثير في سمائه سحب معدة للمطر

هيئي له واحة للنماء وأفتحي قلبك كي ينهمر)).

اذا كانت المرأة الاولى عند البصام مغوية للرجال ، والمرأة الثانية هي كل شيء لانه خلقها خلقا ، فالثالثة هذه التي يكرهها الرجل .

في قصيدة (رجل يكره المرأة) يجعل من الرجال عبارة عن اغفاءة ومن النساء الاحلام، الاحلام التي تتسع لكل شيء ،لكن الاحلام هذه عبارة عن كوابيس ، اذن المرأة كالكابوس للرجل ، ما دامت مستمرة بغواياتها.بماذا نخرج من حصيلة لفهم البصام للرجل والمرأة؟

المرأة هي :اول قطرة من السماء ، وهي النهر ،والورقة التي تحتضن اسرارنا ، وهي الشراشف ، وهي التي ترمم الرجال، وهي اعداؤنا الذين يبتسمون لنا،وهي التي تندف الحصى ليكون فراش الرجل الاثير،وهي ظالمة أو مظلومة ، وهي القاتلة بدافع الحب والغيرة ،وهي الحياة والموت، وهي فتيل السعادة التعاسة .

هذه هي المرأة بنظر البصام وهي فوق ذلك يظل عقلها في (.....)وعقل الرجل اودعه عقل المرأة كما يودع القط لحمة، فما على الرجل الا ان يقبل يدها حين تجثو تحت نصفها.

وتبقى المراة عند البصام والرجل كذلك هما كما في قصيدة( الفتنة بصقة شيطان)، المرأة فتنة وشيطان ، والرجل يبتسم امام شيطنتها لا يستطيع فعل شيء:* ((الفتنة بصقة شيطان والابتسامة الخالية من النقوش رجل واذا ما دققنا في مشية امراةعلى ساحل القلب سنرى هرا يتزحلق على نار الخطيئة او كرة تتقاذفها ارجل الشياطين)).

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

كتاب الحقيقة

عدنان الفضلي       شهد الشارع العراقي العديد من المتغيرات بعد سقوط الدكتاتورية السابقة، ونالت اغلب شرائح المجتمع فوائد من تلك المتغيرات الا ان المرأة العراقية كانت ... تفاصيل أكثر
طارق الحارس     نعم، نحن حال لا يشبه حال أي بلد في العالم. لسنا هنا بصدد الحديث عن  الأحوال السياسية، أو الاقتصادية، أو الأمنية المتدنية، بل نتحدث ... تفاصيل أكثر
 محمد الفندي      رغم كل المشاكل التي تواجه الدول الا ان هذه الدول مهما كانت صغيرة او كبيرة تبقى تؤمن وتحترم العلاقات الدولية، وللاسف اليوم نضطر ان ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي     مرة أخرى صرنا نسمع صوت عواء الذئب البعثي، ومن جديد صرنا نرى ونسمع من يطالب بمصالحة البعثيين، مرة أخرى عاد الناعقون ليطالبوا بعودة البعث ... تفاصيل أكثر
ليث الياسري   هدى سالم هذا الاسم الذي سيسجله التاريخ الرياضي العراقي كأول امرأة تشارك في دورة الألعاب الأولمبية في رياضة رفع الاثقال، بعد تأهلها لدورة الألعاب ... تفاصيل أكثر
ابراهيم الخياط     حركة النهضة هي الحركة التاريخية التي تمثل التيار الإسلامي في تونس، وقد بدأت كحلقة عام ١٩٦٩ وتأسست كحركة باسم (الجماعة الاسلامية) عام ١٩٧٢، واقتصر ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي       في مقالي هذا أود ان اكون قريباً من الاسئلة التي تطرح عن تجديد السؤال الديني، وسط رغبة بتكرار الدعوة الى اسكات ما ليس ... تفاصيل أكثر
منعم جابر     في العام 1986 صدرت حزمة من القوانين الرياضية لتنظيم عمل القطاع الرياضي ومؤسساته وجدناها خطوة ايجابية لانها صدرت عن نخبة من المع خبراء القانون ... تفاصيل أكثر
عمار عبد الواحد      الكثير يرى ان التدريب على انه مهنة المتاعب لاسيما صناعة الابطال فإنها شاقة وصعبة تتطلب صبرا وحنكة وقدرة عالية على طول الاناة والمطاولة ... تفاصيل أكثر
علي علي       كثيرة هي العبارات التي تعبِّر عن تجاوز شيء حده في لغتنا، وغالبا ماتكون مثيرة للإنتباه منها على سبيل المثال لاالحصر: بلغ السيل الزبى، ... تفاصيل أكثر
محمد الفندي      يتفق جميع المواطنين والموظفين والمسؤولين على أهمية ودور مكاتب شؤون المواطنين التي وجدت كي تعالج هموم الناس ومشاكلهم وهذه من الامور الثابتة والمتعارف عليها ... تفاصيل أكثر
بلال حنويت الركابي      قبل أكثر من عشرين سنة دخل العالم المتقدم في قارة أوربا وأمريكا الى التسابق التكنلوجي والشبكات العنكبوتية وكذلك التسابق في الصعود الى الفضاء ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي     اكثر من ثلاث عشرة سنة ذهبت ونحن لا فعل لنا سوى اننا نتحسر على ان نرى وطناً حقيقياً يخدمه ابناؤه البررة ، ويعيش فيه ... تفاصيل أكثر
طارق الحارس     أجد أن هناك فرصة تاريخية لبناء منتخب عراقي بقيمة فنية كبيرة ستتحدد ملامحه قبل وأثناء مباريات منتخبنا الوطني في التصفيات المؤهلة الى نهائيات كأس ... تفاصيل أكثر
علي علي       في ظل العمليات العسكرية التي أتت أكلها يانعة نضرة، مكللة بتحرير الأراضي المسلوبة في الفلوجة حصرا، وفي محافظة الأنبار عموما، وبعد التأييد الدولي ... تفاصيل أكثر
محمد الفندي      لاشك ان للدولة المكانة المتميزة بين كل المفاهيم التي سادت العالم اليوم وذلك بعد تطور مفهومها واختلاف الاّراء التي تناولتها ، ولكن يبقى القاسم ... تفاصيل أكثر
زينب فخري    ولم يعرف العراقيون رغد العيش في المريخ.. بل وما زاد الطين بلَّة كثرة الشكاوى ضدهم.. إذ امتلأت المحكمة الوحيدة هناك بملفات الشكاوى من كلّ الأنواع ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي     في كانون الثاني من عام 2011 وبعد بدء ما يسمى بالربيع العربي، أعد المفكر المعروف نعوم تشومسكي قائمة بالطّرق التي تستعملها وسائل الإعلام العالميّة ... تفاصيل أكثر
قاسم حسون الدراجي      لكرة السلة العراقية تاريخ ناصع وعلامات مضيئة انارت بجهود أهل الشأن السلوي من لاعبين ومدربين، ومن خلفهم الاداريون في اتحاد اللعبة، وقد ازدهرت ... تفاصيل أكثر
علي علي        من الجميل جدا أن تكون خطوات المرء في أي عمل يقدم عليه مدروسة ومحسوبة العواقب، وأن يكون التأني والروية دأبه في اتخاذ القرارات ... تفاصيل أكثر