نساء ورجل البصام.. قراءة في مجموعة (وشم على جبين نخلة)

عدد القراءات : 781
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
نساء ورجل البصام.. قراءة في مجموعة (وشم على جبين نخلة)

داود سلمان الشويلي

يقول ارنست كاسير: (( ثمة تداخل بين الشعر والحقيقة وبين الاسطورة والواقع ، والاثنان متطابقان )). – الدولة والاسطورة -

في دراسة سابقة تحت عنوان ( شعراء على الفيس بوك ) قدمت ثلاثة نماذج من شعر حسن البصام ، وقلت عنه : ( اما الشاعر حسن البصام الذي كان سابقا احد السرديين في القصة القصيرة ،فهو قاص وشاعر ثمانيني ، يكتب القصيدة الطويلة التي تفيض بكل ما هو عذب ).

واليوم ساقدم الشاعر من خلال اخر منشوراته وهو ديوانه الاخير الذي يحمل عنوان (وشم على جبين نخلة) . ساتناول الديوان من خلال ما يقدمه من فهم خاص للمراة وللرجل ، على والرغم من ان هذا الفهم هو فهم شعري، ينبثق من الشعور المتأجج عند البصام لحظة كتابته لقصائده.وهنا يبرز سؤال عن مدى صدق الشاعر فيما يتناوله في شعره ، فهل يكون صادق الشعور فيما يقول ، ام ان ما يقوله يمكن عده من تخاريف الشعراء؟ ((... وأنهم يقولون ما لا يفعلون)). وفي الشعر يغيب الشعور الواعي للشاعر لينهض شعوره اللاواعي ، مهما كان مصدر او منبع هذا الشعر ، ان كان من وادي عبقر، او من شيطان او شيطانة خاصة به ،او كما يقول ريفاتير ((من تحول جملة شعرية حرفية صغرى الى اسهاب مطول ومعقد وغير حرفي )) – مدخل الى السيموطيقيا 2 / 68 - ،او من اية جهة كانت ،وعندها يبدأ اللاوعي بقول الشعر،عندها تنتفي الحاجة الى مطالبة الشاعر بالصدق الواقعي ، الحقيقي، وانما يسأل الشاعر عن الصدق الفني فقط.فماذا نجد عند شاعر (وشم على جبين نخلة) من فهم شعري للرجل والمرأة ، بعد ان كتب قصائده بحالة اللاوعي المفترضة في الدراسة؟ وهل نطالبه بالصدق الواقعي ام الصدق الفني في قول الشعر؟يتمحور فهم الشاعر للرجل والمرأة في الاتي :في قصيدة "الاصابع"، يضع البصام النساء (هكذا بالجملة) بدلا من شرايين اصابع الرجل ، انهن الحافظات لحيوية الرجال ،" الدم "، ولهذا يرى البصام ان الله حلل الزواج باربع نساء لكي يتاح له ان يمارس اقصى درجات الحب (...)، لان في الحب يحفظ الرجال، وبهذا تكون المراة هي الحافظة للرجل ، انها الوسيلة التي يحفظ بها الرجل حياته .

* ((لان النساء شرايين أصابع الرجال ..فقد أوصى الله باربع ليتاح العمل بأقصى حب)).

وهذا فهم خاص بالشاعر مصدره لاوعيه ، في فهم النساء على انهن شرايين اصابع الرجل ، تلك الاداة التي وضيفتها التحسس ، المرأة المحركة للرجل ، المهيمنة . وفي قصيدة( رجل يكره المرأة )، نجد المراة التي تمثل الغواية ، انها سبب قتالنا (الرجال) ، اي سبب نهايتنا. صحيح انها كانت القطرة الاولى التي نزلت من السماء ،الا انها نزلت لشيء واحد وهو :غوايتنا نحن الرجال ، ولتتركنا في عراك دائم ثم تودعنا.

* ((اول قطرة من السماء امراة يتعفر وجهنا بغبارغوايتها)).

وهي صور شعرية تتناسل في القصيدة عن المرأة في لا وعيه ، فالمرأة كانت اول قطرة تنزل من السماء لغوايتنا ، وهي المحركة والمهيمنة. وهي نهر جارف نرمي به انفسنا لا لشيء، وانما لكي يحتوينا ،هكذا تغوينا لتقتلنا.

* ((النهر امراة)).

المرأة هي الباقية والرجال هم الموتى ، لا بالمعنى الحرفي للفظة الموتى وانما بالمعنى المجازي لها لان ذلك يحدث في مصنع استخدام اللغة اللاواعي :

* ((الشراشف نساء والموتى دائما هم الرجال)).وفي قصيدة(لوحة ) يقول الشاعر عن اللوحة انها (انثى ) ، اما الاطار فهو ( الرجل ) ، وتلك اللوحة فيها الالم يشع منها ، اذن المراة هي الالم ،وعندما تترك اللوحة، تسقط لينسكب لون وجهها . هكذا هي لا شيء بدون الرجل الذي هي التي تغويه ، وهي المهيمنة عليه: * (( اللوحة انثى تشع منها الوان الالم وتغرد على اشجارها الاحلام ، والاطار رجل )).

مرأة حسن البصام التي تشكل انموذجا لنساء العالم ، تضع على وجهها الاقنعة ، انها تغير من صفاتها ، تصبح شيء لا يمكن ان نعرفه :* (( تستطيع ان تضع على وجهها ، أقنعة .. مساحيقا ..)). وفي قصيدة (الاصابـع) المراة هي الشرايين في اصابع الرجل ،الشرايين التي تحمل الدم ، سائل الحياة ، وبين ان يضمها الرجل ، وبين ان تقوم بتطويقة كالخاتم ، تبقى خشيتها من ان الرجل يصبح ( وقحا ) خارج من سيطرتها ويمشي ( على حل شعره ) ، لانها امرأة مهيمنة عليه:

* (( الأصبع رجل ومن أجل أن لايمشي على ( حلّ شعره)

اخترعت المرأة الخاتم لتطويق رقبته ليحد من تلفته

فالأصبع وقح بالفطرة )).

في قصيدة (الاخرس) يختلق البصام امرأته ، اسطورة فريدة هذه المرأة ، فهي خالقة لكل فعل عند الرجل بحيث يبقى هذا الرجل لا يرى دربه من كثرة ما تفعله هذه المرأة = الملكة = الاسطورة ، انها تلجمه (تلصقين على فمه شريطا) ليبقى مشدوها امامها، ومشدودا لها.

ان مركز مدار الرجل تلك المرأة التي خلقها البصام في قصيدة (الاخرس). وهذه نسخة اخرى من نساء البصام الا انها نسخة غير واقعية ، اسطورية ، انها مخلوقة خلقا

* (( وحدها أقدامك الحافية تلامس طرق القلب المغلقة)).

هي ملكته تفعل به كل شيء:* ((تصبحين وحدك ملكة

اذ تحكمين عينيه على نبضك واذنيه على اسمك

وتلصقين على فمه شريطا)).فهو مكبل ومشدودا لها:

* (( اعتقي لساني وخلصي رقبته من طوق الخجل

يود أن يقول الكثير في سمائه سحب معدة للمطر

هيئي له واحة للنماء وأفتحي قلبك كي ينهمر)).

اذا كانت المرأة الاولى عند البصام مغوية للرجال ، والمرأة الثانية هي كل شيء لانه خلقها خلقا ، فالثالثة هذه التي يكرهها الرجل .

في قصيدة (رجل يكره المرأة) يجعل من الرجال عبارة عن اغفاءة ومن النساء الاحلام، الاحلام التي تتسع لكل شيء ،لكن الاحلام هذه عبارة عن كوابيس ، اذن المرأة كالكابوس للرجل ، ما دامت مستمرة بغواياتها.بماذا نخرج من حصيلة لفهم البصام للرجل والمرأة؟

المرأة هي :اول قطرة من السماء ، وهي النهر ،والورقة التي تحتضن اسرارنا ، وهي الشراشف ، وهي التي ترمم الرجال، وهي اعداؤنا الذين يبتسمون لنا،وهي التي تندف الحصى ليكون فراش الرجل الاثير،وهي ظالمة أو مظلومة ، وهي القاتلة بدافع الحب والغيرة ،وهي الحياة والموت، وهي فتيل السعادة التعاسة .

هذه هي المرأة بنظر البصام وهي فوق ذلك يظل عقلها في (.....)وعقل الرجل اودعه عقل المرأة كما يودع القط لحمة، فما على الرجل الا ان يقبل يدها حين تجثو تحت نصفها.

وتبقى المراة عند البصام والرجل كذلك هما كما في قصيدة( الفتنة بصقة شيطان)، المرأة فتنة وشيطان ، والرجل يبتسم امام شيطنتها لا يستطيع فعل شيء:* ((الفتنة بصقة شيطان والابتسامة الخالية من النقوش رجل واذا ما دققنا في مشية امراةعلى ساحل القلب سنرى هرا يتزحلق على نار الخطيئة او كرة تتقاذفها ارجل الشياطين)).

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

كتاب الحقيقة

عدنان الفضلي     ربما نجح البعض من سياسيينا في خداع الشعب عبر خطب وظف فيها المفردات العاطفية للدين والوطن والارض، فحصل على رضاهم المتروك بداخل صناديق ... تفاصيل أكثر
 ابراهيم الخياط   في 8 آذار 1908، تظاهرت الآلاف من عاملات النسيج في شوارع مدينة نيويورك وحملن بأيديهن قطعاً من الخبز اليابس وباقات من الورود في ... تفاصيل أكثر
الفريد سمعان   حظي ( كراس) الترجمة بوصفها خطابا .. تفعيل السياق بجائزة وزارة الثقافة للابداع لعام 2014 وهو من تأليف عزيز يوسف المطلبي ومن اصدارات ... تفاصيل أكثر
محمد عبد زيد    لاشك أن الجود بالدم من أنبل العطاء يمكن أن يقدمه الإنسان سواء أكان هذا العطاء من قبل شخص لشخص هو بحاجة له إلى ... تفاصيل أكثر
علي علي      عبارة نرددها دوما لاسيما كبار السن منا.. يبدون من خلالها تذمرهم وامتعاضهم مما آلت اليه ظروف البلد اليوم، تلك هي عبارة؛ (الله يرحم ... تفاصيل أكثر
ليث الياسري    لو سألنا المعنيين بالشأن الرياضي كم من الأموال صرفت من اجل إعداد منتخباتنا الوطنية في الفترة السابقة، الجواب سيكون صعبا لان المبالغ تكاد تشكل ... تفاصيل أكثر
 د. علي حداد    نحتاج ـ لمواجهة ما انهال على حاضرنا المنتهك من أسى وخراب وأظلاف قوى شر متدافعة ـ أن نطيل الوقوف عنده ، وألا نكتفي ... تفاصيل أكثر
مهدي المولى   نعم ايها العرب ايها المسلمون احذروا من لقاء ظلام ووحشية ال عثمان ومن جهل وتخلف ال سعود..يعني انهم يعدون مؤامرة خبيثة يعني انهم ... تفاصيل أكثر
 أحمد عبدالواحد .  يبدو ان العملية السياسية في العراق تشبه حكاية صاحبنا ابن الدلالة . في ايام الدراسة الابتدائية كان معنا طالب غريب الاطوار لايتقن اللفظ بالشكل ... تفاصيل أكثر
علي علي      لما خلق الانسان جزوعا.. وهلوعا.. ومنوعا.. وعجولا.. يكون من الطبيعي أن تصدر منه سلبيات إذا لم يتداركها بما أمره بارئه ليتحصن بها، ولهذا ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي     كنت أحزم حقائبي للعودة الى بغداد بعد انتهاء ملتقى الفلوجة الشعري، الذي شاركت فيه ضمن وفد الاتحاد العام للأدباء والكتاب، حينها رنّ هاتفي ... تفاصيل أكثر
طارق الحارس    لم يكن من باب الصدفة أن تنجح جريدة (الحقيقة) وتدخل عامها الثالث بالرغم من أن الساحة العراقية مزدحمة بالعديد من الصحف، بل أن هناك ... تفاصيل أكثر
جمال الخرسان   نتباكى نحن العرب والمسلمين مئات القرون ونكتب بعبرات خانقة وغصة كبيرة جدا عما فعله التتار والمغول في بغداد وبقية المدن الاسلامية، من منا ... تفاصيل أكثر
سلام السلامي   عبارات اوصلها نواب التحالف اللبرالي من خلال المؤتمرات الصحفية التي عقدوها على ضوء ما قام به نواب اتحاد القوى والقائمة الوطنية التي يقودها اياد ... تفاصيل أكثر
نجاح العلي   من على شاشة الحرة عراق ظهر السيد محمود المشهداني في برنامج لقاء خاص اجراه معه المبدع سعدون محسن ضمد تناول فيه الاوضاع السياسية والامنية ... تفاصيل أكثر
علي علي     بعملية حسابية بسيطة في النسبة والتناسب، يتوضح للناظر بشكل جلي الفرق -في التقدم التكنولوجي والعلمي- بين العراق وأمم وُلِدت بعده بقرون، إذ أن ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي       حتى وقت قريب كنا نعتبر ان القضاء على عناصر داعش في الفلوجة سيكون نقطة التحول في المسار الامني العراقي، وجميع ساستنا عدّوا ذلك ... تفاصيل أكثر
حازم لعيبي    في أميركا بلد "الديمقراطية الراسخة" وشبيهاتها من الدول على ما يُعتَقَدْ !! لم تعبر معظم وسائل الاعلام بشكل متوازن ومقبول (أو حتى مجرد الاشارة ... تفاصيل أكثر
  قثم القيسي العقيدة و الاعتقاد والاعتناق و التبني لفكرة ما, بكل اجزائها, هو موضوع يدخل ضمن نطاق واسع من التوصيفات التي تتبع التوجه المختلف للفرد ... تفاصيل أكثر
علي علي     "المسبحة".. وسيلة ابتكرها الإنسان القديم مما وقعت عليه يداه من الأحجار البسيطة، وتطورت أشكالها وتغيرت أصنافها وتعددت أنواعها، وكذلك دواعي استخدامها، وبانتشار الدين ... تفاصيل أكثر