"المظلوم جدا" حسين سعيد

عدد القراءات : 17840
حجم الخط: Decrease font Enlarge font

طارق الحارس

 

لم يوفق حسين سعيد رئيس اتحاد كرة القدم السابق في ادارة دفة الاتحاد، لاسيما خلال الفترة التي تواجد فيها في العاصمة الأردنية عمان. المؤشرات السلبية والخروقات سواء في الجوانب الفنية، أو الادارية والقانونية، أو المالية لا تعد ولا تحصى.

من الناحية الفنية خسر العراق في ظل تواجده على قمة رئاسة الاتحاد العديد من البطولات، بل تعرضت الكرة العراقية الى خروج مذل في بطولات الخليج العربي فجميعنا يتذكر خروج المنتخب الوطني خاسرا أمام عمان والبحرين بحصيلة من الأهداف لم تكن من الممكن حصولها حتى في أحلام تلك المنتخبات،، أما " الانجازات " التي طالما يتفاخر بها سعيد، باستثناء بطولة كأس 2007 ، ومنها بطولة أولمبياد أثينا وغيرها التي تخص منتخبات الشباب فعليه أن يغض النظر عنها في اللقاءت الصحفية والتلفازية لأننا لو كنا في دولة من دول أوروبا مثلا لكان مصيره ومصير اتحاده الحرمان من ممارسة العمل الاداري مدى الحياة في القطاع الرياضي على أقل تقدير، وهو يفهم تمام ما نعنيه في هذه القضية.

أيضا لابد لنا من الاشارة هنا الى أن سعيد أبعد جميع الكفاءات الرياضية والعلمية من لجان الاتحاد الفنية بصورة قصدية وأعتمد على أسماء معينة لا يمكن لها أن تساهم في تطوير الكرة العراقية وهي التي كانت بأمس الحاجة الى خدمات أصحاب الخبرة والكفاءة.

أما من الناحية الادارية فلا يمكن أن نتغاضى عن الأخطاء الجسيمة التي حصلت في عهده ومنها قضية اللاعب البرازيلي القطري الجنسية امرسون التي تغاضى سعيد عن الاعتراض عليها في الوقت المناسب بقصدية واضحة بسبب علاقته " الحميمية " مع القطريين وبالذات " صديقه " محمد بن همام رئيس الاتحاد الآسيوي الأسبق وهي القضية التي رفضت محكمة الكأس الدولية قبولها نتيجة وجود خلل اداري واضح في أولياته يتعلق بعدم دفع قيمة الاعتراض المقدم للاتحاد الدولي لكرة القدم من طرف الاتحاد العراقي في الوقت المقرر له حسب لوائح الاعتراضات في نظام الاتحاد الدولي، وأيضا قضية الاعتراض على حارس مرمى منتخب كوريا الشمالية التي خسر فيها منتخبنا الأولمبي ثلاثة نقاط كانت في متناول اليد لو أحسن اتحاد حسين سعيد اداريا التعامل معها. ولا ننسى الاشارة الى أن ادارته دفة الاتحاد من الأردن، حيث لم يتواجد في بغداد لسنوات طويلة، أدت الى فوضى عارمة في مفاصل الاتحاد وعلى اثرها ولأسباب ادارية أخرى قدم أحمد عباس أمين سر الاتحاد، وهو من أكفأ الشخصيات الادارية في الحقل الرياضي بالعراق، استقالته من الاتحاد، ومثله فعل باسل الربيعي النائب الثاني لرئيس الاتحاد. هنا أيضا لابد لنا من تسليط الضوء على الخروقات القانونية في عهد حسين سعيد وأهمها التمديدات غير الشرعية التي حصل عليها واتحاده من طرف الاتحاد الاتحاد الدولي لأسباب غير حقيقية حيث كان ينقل صورة بشعة عن الوضع الأمني في العراق عموما وبغداد خصوصا بحيث أفهم الاتحاد الدولي أنه لا يمكن اقامة المؤتمر الانتخابي للاتحاد في بغداد في ظل الوضع الأمني المتردي فيها متناسيا أن بغداد استضافت مؤتمر القمة العربية ومؤتمرات دولية عديدة، فضلا عن أن جميع الاتحادات الرياضية وانتخابات المكتب التنفيذي للجنة الأولمبية أقيمت في بغداد وبحضور هيئات دبلوماسية، وشخصيات رياضية من دول العالم المختلفة. وأخيرا نجد أنه من المعيب جدا أن يتحدث سعيد عن الجانب المالي بالرغم من كشفه حقيقة خافية عن الشارع الرياضي وهي التي تتعلق باستلام الاتحاد الحالي، اتحاد ناجح حمود، مبلغ قدره مليونا دولار من الاتحاد الدولي وقد تكون مخفية أيضا عن أنظار الحكومة العراقية واللجنة الأولمبية والشارع الرياضي. نقول من المعيب على سعيد أن يتحدث في هذا الجانب حيث لم تكن اللجنة الأولمبية والحكومة العراقية تعلمان أي شيء عن مدخولات الاتحاد العراقي المالية من الاتحادات الدولية ومن حقوق المشاركات في البطولات الدولية وغيرها، إذ كان سعيد يمتلك حسابا مصرفيا خاصا في بنوك الأردن ولا يسمح لأي مخلوق الاقتراب من هذا الحساب. حسين سعيد، أيها النجم الكبير الذي لا يمكن نسيان تألقه وأهدافه الرائعة في الملاعب: لقد كان عهدك سيئا والكارثة أنك تركت خلفك تركة ثقيلة عنوانها ناجح حمود وبعض من أعوانك وأعوانه.

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

كتاب الحقيقة

عدنان الفضلي صغيري الجميل: هاهو العيد قد أصبح على الأبواب، وهاهم جميعاً..أهلك وصحبك ومعهم الأمكنة يفتقدون حضورك وسط هذا الضجيج المسمى العيد، لكني أعلم انك هناك ايضاً ... تفاصيل أكثر
علي علي     ما لايخفى على القاصي والداني، أن العراق بلد لا تشمل قاطنيه الآية الكريمة: غير المغضوب عليهم..! إذ مر عليه من الأحداث مايفوق ... تفاصيل أكثر
علي علي    في مثل يقوله العراقيون ينعتون فيه تقادم الأشياء ومضي زمن طويل عليها: (من قالوا بلى) ولتفسيره ذهب المفسرون مذاهب عدة، لست بصددها في ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي   يقول أميل سيوران في كتابه (المياه كلّها بلون الغرق)"الحزن شهية لا تشبعها أيّ مصيبة" ومع اني على يقين بكون سيوران لم يتعرف على الحزن ... تفاصيل أكثر
سيف العلي   إيرك، هو احد ممثلي الدعاية لسكائر مارلبورو الذي توفي بعد صراع طويل مع مرض في الرئتين، والذي بدأ بالتدخين منذ السن الرابعة عشرة الى ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي اكثر من اربع عشرة سنة ذهبت ونحن لا فعل لنا سوى اننا نتحسر على ان نرى وطناً حقيقياً يخدمه ابناؤه البررة ، ويعيش فيه ... تفاصيل أكثر
علي علي   "الرؤية من دون تنفيذ مجرد حلم، والتنفيذ من دون رؤية مجرد مضيعة للوقت، أما الرؤية والتنفيذ مجتمعان، فيمكن أن يغيرا العالم".   المقولة أعلاه ... تفاصيل أكثر
فالح مكطوف*   إن ظهور مؤسسة السجناء السياسيين، وإصدار قانونها بعيد سقوط النظام السابق وبوقت مبكر نوعا ما، لم تكن مصادفة في كل الأحوال، لاسيما اذا ما ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي عندما وضع زرياب وتراً خامساً لآلة العود الموسيقية لم يأت بضلالة، بل انه كان ضمن قضية عمل على حلها ، وهي قضية ايصال صوت ... تفاصيل أكثر
طارق الحارس 1  ان أراد أي أحد الدليل على تدخل السياسة بالرياضة فليسأل الإمارات عن سبب عدم السماح للاعب علي عدنان بدخول أراضيها مع المنتخب الوطني العراقي ... تفاصيل أكثر
علي علي   يحكى أن ثلاثة أشخاص حكم عليهم بالإعدام بالمقصلة وهم؛ عالم دين- محامي- فيزيائي. وعند لحظة الإعدام تقدم عالم الدين ووضعوا رأسه تحت المقصلة، ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي    في مقالي هذا أود ان اكون قريباً من الاسئلة التي تطرح عن تجديد السؤال الديني، وسط رغبة بتكرار الدعوة الى اسكات ما ليس له ... تفاصيل أكثر
علي علي     اللسان، قطعة اللحم هذه التي لايتجاوز وزنها بضع مئات من الغرامات، قال فيه كثيرون، وتكلم عنه الرائحون والغادون، وقطعا قالوا ماقالوه باستخدام ألسنتهم ... تفاصيل أكثر
انوار عبد الكاظم الربيعي الامام علي، هو ثروة معنوية ازلية يمكن لها في كل زمان اظهار نفسها باعتبارها نظاما اخلاقيا وسموا روحيا وعملا تنويريا .. ونحن ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي   في مقالي اليوم سأسرد بعض الحوادث المؤلمة التي عرّضنا لها بعض ساستنا، وسودوا وجوهنا أمام الله وخلقه، وهي حوادث مضحكة حد الوجع، لان ... تفاصيل أكثر
علي علي     يطل علينا بين آونة وأخرى ابتكار جهاز جديد أو تقنية غريبة، لها تماس مباشر بجانب من جوانب حياتنا، وعادة ما يتفاعل هذا الجديد ... تفاصيل أكثر
غرام الربيعي كنت قد أعددت في وقت سابق بحثاً حول سيميائية الفن ودلالات اللون وتعرفت إلى معنى السيميائية المشتقة من الكلمة الأغريقية) semeion وتعني إشارة .ودراسة الإشارات ... تفاصيل أكثر
د. غسان السعد  بعباءته الحريرية السوداء الموشاة بالذهب، يطأ محمد بن سلمان البيت الأبيض، ليلتقي الرئيس ذا الشعر الأصفر، الذي تجاوز كل البروتوكولات الدبلوماسية حيث تعامل ... تفاصيل أكثر
عدنان الفضلي ... تفاصيل أكثر
طارق الحارس ... تفاصيل أكثر